إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

قصة | التعليم
10 June 2021

مؤسسة قطر تعيد إحياء فن الخط العربي بحلّة معاصرة

مشاركة

تصميمات مشروع "لغتنا" تعيد تصور الأزياء الشبابية في قطر التي تتسم بالاحتشام من خلال تطعيمها بالألوان الجريئة وبلمسة لغوية مرحة تعكس التقاطع بين الرياضة والثقافة.

جامعة فرجينيا كومنولث في قطر تعزز الهوية العربية من خلال مشروعات معاصرة تمزج بين الخط العربي ومجالات الرياضة والثقافة

تماشيًا مع مساعي دولة قطر الحثيثة ودورها الرائد في ترسيخ الهوية العربية واللغة العربية العريقة، وإيمانًا بأن الفن هو انعكاس هام لهوية المجتمع وثقافته، حرصت جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، الجامعة الشريكة لمؤسسة قطر، على تبنّي مبادرات لتعزيز مكانة اللغة العربية وأنواع الخط العربي المختلفة من خلال الربط بينها وبين مجالات متنوعة من الرياضة والثقافة والتراث في مزيج فريد يتماشى وروح العصر، من بينها "منصة TypeAraby" و مشروع تصميمات " لغتنا" و" تأملات النيون".

بسمة حمدي، أستاذ مساعد في تصميم الغرافيك في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر.

تعتقد بسمة حمدي، أستاذ مساعد في تصميم الغرافيك في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، أن اللغة المكتوبة هي أحد أبرز أسباب احتفاظ اللغة العربية بهويتها عبر ألفيتين، أبدع خلالها الخطاطون العرب في تقديم اللغة الكتابية، حيث طوروا وصقلوا فن الخط العربي من خلال تطوير العديد من الخطوط وتصميمات الكتابة العربية التي ما زلنا نستخدمها حتى الآن.

تقول بسمة: " إن الاستمرار في إعادة إحياء وتقديم اللغة العربية وطرق كتابتها بصورة تحاكي الحياة المعاصرة مع التأكيد على هوية وأصالة اللغة الخالدة عبر التاريخ هو ما نسعى لتحقيقه من خلال عدة مبادرات ومشروعات في الجامعة. من بينها منصة TypeAraby، وهي منصة مكرّسة لإبداع ودراسة وحفظ مختلف أنواع الخط العربي وطرق كتابتها والترويج لها. وقد أطلق قسم تصميم الغرافيك في الجامعة تلك المنصة كمساحة ديناميكية يمكن من خلالها تطوير رؤية معاصرة لكتابة الخط العربي مع الاحتفاظ بجذور الخط التقليدي وأساسياته، باعتبارها آلية مهمة لاستدامة اللغة".

منصة TypeAraby، وهي منصة مكرّسة لإبداع ودراسة وحفظ مختلف أنواع الخط العربي وطرق كتابتها والترويج لها

بسمة حمدي

تمثل منصة TypeAraby نقطة انطلاق للعديد من الفعاليات وورش العمل والمحاضرات والمعارض التي تخاطب المجتمعات الإبداعية المحلية والإقليمية والدولية.

من المشروعات الأخرى التي تبنتها جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، هو مشروع "لغتنا"، وهو مشروع تعاوني لتصميمات تحتفي باللغة العربية وكرة القدم، تهدف إلى تسليط الضوء على تنوع الهوية اللغوية الغنية لدولة قطر في سياق الاستعداد لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022. وقد تم تمويل مشروع "لغتنا" ضمن برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين (UREP) التابع للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي بقيادة كل من بسمة حمدي والدكتور روبرت بيانكي، الأستاذ المساعد في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، بالإضافة إلى 5 طلاب من من تخصصات تصميم الغرافيك ، والتصميم الداخلي، وتصميم الأزياء، و تاريخ الفن.

قمنا بإعادة تصور نمط الأزياء الشبابية التي تتسم بالاحتشام وتطعيمها بالألوان الجريئة وبلمسة لغوية مرحة

بسمة حمدي

تقول بسمة: " سينضم آلاف المشجعين من كافة أنحاء العالم إلى قطر للتعبير عن شغفهم وحبهم لكرة القدم، مما يتيح لنا فرصة فريدة لمشاركة كلمات وعبارات خاصة بكرة القدم المحلية من خلال حملة مرئية ديناميكية ومرحة. وقد جاءت تصميمات "لغتنا" كنتيجة للبحث المكثف، والتعاون المشترك بين تخصصات عدة. وبما أن اللغة والأزياء هي مجالات تزدهر وتتأقلم مع بيئتها الاجتماعية، من هذا المنطلق، قمنا بإعادة تصور نمط الأزياء الشبابية التي تتسم بالاحتشام وتطعيمها بالألوان الجريئة وبلمسة لغوية مرحة، تخلق طابعًا فريدًا لقطع من الملابس تناسب الأجواء الرياضية".

لقد تم ابتكار تصميمات "لغتنا" لتعزيز اللغة العربية وكتابتها من خلال محورين رئيسيين، أولها المحور التعليمي، حيث تشجع تلك التصميمات الزوار على توسيع معرفتهم باللغة العربية من خلال التفاعل والرياضة، أما المحور الآخر فيتمثّل في متجر للهدايا يُعرض من خلاله جميع تصاميم العلامة التجارية "لغتنا".

صورة 1 من 4

المصممون والطلاب خلال سلسلة المحاضرات وورش العمل من تنظيم TypeAraby

تضيف بسمة: " إن المزج المعاصر بين أحرف اللغة العربية والعبارات القطرية على تصميمات الأزياء يعكس التقاطع بين الرياضة والثقافة في سياق كأس العالم، وهو الهدف الذي كنا نسعى لتحقيقه".

أما عن مشروع "تأملات النيون" فهو نتاج تعاون بين منصة TypeAraby ومكتبة المواد في الجامعة. ويهدف إلى إحياء فن الكتابة العربية على لافتات مضاءة بالنيون، من خلال كتابة جمل معاصرة باللغة العربية باستخدام أضواء النيون.

إن المزج المعاصر بين أحرف اللغة العربية والعبارات القطرية على تصميمات الأزياء يعكس التقاطع بين الرياضة والثقافة في سياق كأس العالم

بسمة حمدي

أشارت بسمة إلى تنوّع أساليب ممارسة فن الخط العربي وأدواته المعاصرة وتطورها، بدءًا من استخدام الحبر وأقلام القصب التقليدية التي يتم شحذها خصيصًا لكتابة الخط العربي على الورق، وصولاً إلى أساليب كتابة الخط العربي رقميًا على الحاسوب، حيث تقول: "في حين أن فن الخط العربي الرقمي يستند إلى العديد من مبادئ كتابة حروفه ونظام التناسب الأنيق الذي يتبعه، إلا أنه يستكشف أيضًا مستقبل الكتابة العربية، من حيث قدرتها على التكيف، والتطور، ومدى تأثرها بالتكنولوجيا".

صورة 1 من 4

تهدف تصميمات مشروع "لغتنا" لمشاركة كلمات وعبارات خاصة بكرة القدم المحلية من خلال حملة مرئية ديناميكية ومرحة في سياق الاستعداد لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.

في ضوء اختيار الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2021، والارتباط الوثيق بين الهوية الإسلامية واللغة العربية، تبذل قطر جهدًا كبيرًا للترويج لفن الخط العربي وتعزيز اللغة العربية ككل. تقول بسمة: "هناك العديد من المبادرات الإعلامية والمؤسسات الثقافية المختلفة التي تركز على النهوض باللغة العربية والفنون الإسلامية في قطر، حيث تضم قطر مجموعة مهمة من القطع الأثرية الإسلامية في متحف الفن الإسلامي، بالإضافة إلى مجموعة من الكتب العربية النادرة في المكتبة الوطنية التي يزيد عددها باستمرار، فضلًا عن الجهود المبذولة لإنتاج مسلسلات تلفزيونية وندوات ومناهج مدرسية وفعاليات ثقافية تركز على اللغة العربية والخط العربي، ومن ثم استحقت الدوحة الفوز بلقب عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2021 عن جدارة".

قصص ذات صلة