إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

قصة | المجتمع
16 September 2021

عضو مؤسسة قطر يلهم الموهوبين الصغار لاختيار الموسيقى كمجال للدراسة والعمل

مشاركة

طالبة تتحدث عن دور أكاديمية قطر للموسيقى في تغيير نظرتها للمستقبل ومتابعة شغفها بدراسة الموسيقى في الجامعة

قد يعتقد البعض أن الموسيقى مجرد هواية فقط، لكنها في الحقيقة علم له أصوله، ومبني على دراسة أكاديمية في مختلف الجامعات والمعاهد. كارولين لي، إحدى الطالبات اللواتي درسن الموسيقى في أكاديمية قطر للموسيقي، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وقد اختارت أن تكمل تعليمها الجامعي في مجال الموسيقي، والتحقت بجامعة ترينيتي ويسترن في كندا، لتختص في البيانو.

إختارت كارولين أن تكمل دراستها الأكاديمة في مجال الموسيقى نظرا لشغفها بها منذ الطفولة، وأوضحت ذلك قائلة: "عندما كنت صغيرة لم أعتقد مطلقًا أنني سألتحق بالجامعة لأحصل على درجة علمية في الموسيقى، وذلك بسبب الصورة النمطية للمستقبل الوظيفي في ذلك الوقت، ولكن بعدما انضممت لأكاديمية قطر للموسيقى، رأيت مدى تفاني معلمي الموسيقى في عملهم، واستمتاعهم في حياتهم المهنية، وهو ما شجعني علي أن أكمل دراستي الجامعية في المجال الموسيقي".

عند بداية التحاقي بأكاديمية قطر للموسيقى كانت لدي مشكلة في إدارة الوقت وتحقيق التوازن بين المدرسة وتعلم الموسيقى، لكن أساتذتي كانوا داعمين لي جدا، وقدموا لي نصائح رائعة حول كيفية إدارة الوقت، والتدرب بكفاءة في فترة زمنية قصيرة

كارولين لي

بدأت كارولين لي في تعلم العزف على البيانو وهي في السابعة من عمرها، وبعد مجيئها للدوحة قام والداها بتسجيلها في أكاديمية قطر للموسيقى، إيمانا منهم بأن الموسيقى تساعد في رفع معدل الذكاء وتنمية المهارات لدى الأطفال.

كارولين لي تؤدي أول حركة لكونشيرتو جريج مع أوركسترا أكاديمية قطر للموسيقى

تقول كارولين: "عند بداية التحاقي بأكاديمية قطر للموسيقى كانت لدي مشكلة في إدارة الوقت وتحقيق التوازن بين المدرسة وتعلم الموسيقى، لكن أساتذتي كانوا داعمين لي جدا، وقدموا لي نصائح رائعة حول كيفية إدارة الوقت، والتدرب بكفاءة في فترة زمنية قصيرة".

وأشارت كارولين إلى أن صديقًا للعائلة نصحها خلال أخر سنة لها بالمدرسة بمتابعة حياتها بعمل شيء تستمتع به، وأضافت: "الحياة لا تتعلق بالحصول على المال وحده، فأسوأ كابوس هو الاستيقاظ كل صباح وتذكر أنه عليك القيام بعمل لا يعجبك".

ساعدتني أكاديمية قطر للموسيقى على إدراك الفرص والمهن الهائلة في مجال صناعة الموسيقى، وقد أدركت أن الموسيقى ليست هواية فقط، ولكنها أيضا علاج روحي لكل من المؤدي والجمهور

كارولين لي

وتعتقد كارولين أن انضمامها لأكاديمية قطر للموسيقى قد ساهم بشكل كبير في تغير الصورة النمطية التي كانت لديها عن مستقبلها الوظيفي، وأكدت على ذلك قائلة: "ساعدتني أكاديمية قطر للموسيقى على إدراك الفرص والمهن الهائلة في مجال صناعة الموسيقى، وقد أدركت أن الموسيقى ليست هواية فقط، ولكنها أيضا علاج روحي لكل من المؤدي والجمهور".

وأكدت كارولين أن التحاقها بأكاديمية قطر للموسيقى مهد لها الطريق للدراسة في الجامعة، وقالت: "أنا ممتنة جدا للمدرسين في أكاديمية قطر للموسيقى لأنهم قدموا لنا مجموعة متنوعة من المفاهيم والمواضيع التي ساعدتني على فهم محتوى المواد التي ندرسها في الجامعة بسهولة خلال أول عامين من دراستي".

وأوضحت كارولين أنها كانت مصممة على الحصول على درجة علمية في الموسيقى منذ انضمامها إلى أكاديمية قطر للموسيقى بفضل الإلهام والنصائح من معلميها، وقالت: " تعلمت في الأكاديمية أن الموسيقى هي لغة عالمية لنقل المشاعر والتعبيرات بين المؤدي وجمهوره، كما أن رؤية شغف المعلمين وحبهم للموسيقى كان مصدر إلهام دائمًا لي في رحلتي نحو مهنة موسيقية".

كارولين لي تؤدي خلال حفل سنوي لجامعة ترينيتي ويسترن.

وعن طموحاتها بعد أن تنهي دراستها الجامعية قالت كارولين: "آمل أن أقوم بتدريس البيانو والموسيقى في استوديو أو مدرسة موسيقية للأطفال، كما أتطلع إلي أن أكون مصدر إلهام للطلاب الذين أقوم بتدريسهم".

وتابعت: "أطمح في المستقبل أن أكمل دراستي للحصول درجة الماجستير في علم الموسيقى العرقي الذي يهتم بدراسة علاقة الموسيقى بالثقافة".

قصص ذات صلة