الصفحة الرئيسية قصصخطوة كبيرة نحو زيادة الوعي بمرض السكري
إظهار جميع النتائج
قصة | البحوث
16 November 2019

خطوة كبيرة نحو زيادة الوعي بمرض السكري

مشاركة

مسيرة السكري السنوية في مؤسسة قطر تسلط الضوء على أهمية الرياضة من أجل صحة أفضل

انضم أكثر من 8000 شخص إلى مسيرة السكري السنوية التي أقيمت في حديقة الاكسجين بمؤسسة قطر، وذلك كخطوة نحو زيادة الوعي بأحد الأمراض الأكثر شيوعًا في العالم العربي .

وتهدف هذه الفعالية التي أقيمت بحضور سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبيةالقطرية، في المدينة التعليمية واستضافتها الجمعية القطرية للسكري، عضو مؤسسة قطر، تحت عنوان إحمِ عائلتك إلى التوعية بأن التقليل من خطر الإصابة بمرض السكري يبدأ من المنزل، وأنه يمكن الوقاية منه وإدارته من خلال ممارسة الرياضة واتباع أسلوب حياة نشط.

وقد اتاحت المسيرة التي أقيمت احتفالًا باليوم العالمي لمرض السكري، للمشاركين بالحصول على نصائح حول الحياة الصحية، وإجراء فحص السكري، والتعرف على كيفية الوقاية من المضاعفات الناجمة عن المرض من خلال تزويدهم بمعلومات تعليمية توعية، والاستمتاع بمجموعة من الأنشطة الرياضية - وارتداء القبعة الزرقاء الفاتحة والقميص الذي يعكس التضامن مع مرضى السكري.

وقال الدكتور عبد الله الحمق، المدير التنفيذي للجمعية القطرية للسكري،:" إن المشاركة الفاعلة في مسيرة السكري – والتي تستقطب آلاف الأشخاص من جميع الأعمار من كافة أنحاء البلاد - يعكس النطاق الواسع لانتشار السكري في بلادنا ومنطقتنا، ومستوى الالتزام العام بزيادة الوعي حول كيفية التعامل مع المرض وعلاجه".

وأضاف: "إن النشاط البدني عامل أساسي في الحد من خطر الإصابة بمرض السكري، ومن خلال هذه المسيرة، نهدف إلى التأكيد على هذه الرسالة مع توفير الفرصة للناس أيضًا لممارسة الرياضة والتفاعل والمرح. إن مرض السكري يمكن أن يؤثر على أي عائلة وأي فرد، والطريقة التي يُظهر بها كافة أفراد المجتمع في  قطر،  ودعمهم لهذا الحدث كل عام تُظهر مدى إداركهم لهذا الواقع، وتفانيهم في أداء دورهم في مكافحة المرض".

بالإضافة إلى زيادة الوعي حول مرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني، تركز الجمعية القطرية للسكري أيضًا على حالة ما قبل السكري، وهي الحالة التي تتجاوز فيها نسبة السكر بالدم المستويات الطبيعية المقبولة غير أنها لم تصل بعد إلى حد الإصابة بالسكري.

وقال الدكتور الحمق: "يعد المصابون بحالة ما قبل السكري من ضمن الشريحة الأعلى للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وبالتالي فإن استهداف هذه المجموعة يعد إحدى أولوياتنا الرئيسية، من أجل حماية صحتهم".

صورة 1 من 5
Diabetes Walkathon - 1
Diabetes Walkathon - 2
Diabetes Walkathon - 5
Diabetes Walkathon - 4
Diabetes Walkathon - 3

وأضاف: "أظهرت الأبحاث من جميع أنحاء العالم أن إجراء تعديلات على نمط الحياة والالتزام بالخيارات الصحية - من نمط الحياة إلى النظام الغذائي - يمكن أن يؤخر أو يمنع مرض السكري من النوع الثاني ، وهذا ما يدفعنا إلى تشجيع الناس على إدراك أهمية النشاط البدني المنتظم وفوائده على صحتهم. "

وقد شارك في المسيرة، وهم شركاء في هذه البادرة: معهد قطر لبحوث الطب الحيوي، مؤسسة الرعاية الصحية الأولية، وزارة الصحة العامة، المعهد الوطني للسكري والسمنة وأمراض الأيض، مؤسسة حمد الطبية، بالإضافة إلى شركاء رياضيين بما في ذلك الاتحاد القطري لكرة القدم، لجنة رياضة المرأة القطرية، الاتحاد القطري للرياضة للجميع، درّاجي قطر، اني تايم فيتنس.

وخلال اليوم العالمي لمرض السكري، تمت إضاءة مبنى فندق الشعلة-الدوحة، ومبنى وزارة الداخلية، وشجرة السدرة بمركز قطر الوطني للمؤتمرات باللون الأزرق لزيادة نشر التوعية بالسكري.

قصص ذات صلة