الصفحة الرئيسية قصصكتاب جديد يروي قصة "دولة شابة تجرأت على حلم رياضي كبير"
إظهار جميع النتائج
قصة | التعليم
5 December 2019

كتاب جديد يروي قصة "دولة شابة تجرأت على حلم رياضي كبير"

مشاركة

يأمل مؤلّف دار جامعة حمد بن خليفة للنشر لفت انتباه العالم إلى تاريخ قطر الرياضي

يعتقد مؤلف كتاب جديد يسرد تاريخ قطر الرياضي، أن قصة تطور الرياضة في الدولة التي ستستضيف كأس العالم لكرة القدم 2022، هي إحدى أهم القصص التي يحتاج العالم إلى سماعها.

الصحفي الرياضي ماتياس كروغ، الذي قام بتغطية بطولات كبرى لكرة القدم وألعاب أولمبية، ومؤلف كتاب ""جورنيه إن آي فوتبول كاربيت"، بات شديد الإعجاب بالطريقة التي أصبحت فيها الرياضة جزءًا لا يتجزأ من نسيج قطر.

نُشر الكتاب، بواسطة دار جامعة حمد بن خليفة للنشر، عضو مؤسسة قطر، وقال كروغ وهو من مواليد قطر: "هذا الأمر يعني لي الكثير، بأن أكون قادرًا على سرد قصة هذه الدولة الرياضية العظيمة المتطورة".

وتابع كروغ: "كشاب ترعرع في قطر، كنت أستمتع بقراءة كتاب معين في نادي الصقر في الدوحة، وكان الكتاب يتناول تاريخ كأس العالم، وفي كل مرة أذهب فيها إلى النادي أقوم بقراءته، وبعد ذلك بسنوات عديدة، كنت أول صحفي يكتب عن استضافة دولة قطر للبطولة نفسها".

وأضاف كروغ: "لقد فاجأت دولة قطر العالم بفوزها في تنظيم كأس العالم، لكن النقاد سارعوا إلى الإدعاء بأن قطر ليس لها تاريخ رياضي. وعندما وجدت كل هذه القصص الرائعة، أردت أن أساهم في سردها لأول مرة، فقمت بتطوير هذا الكتاب الذي يروي قصة دولة صغيرة شابة تجرأت على تحقيق هذا الحلم الكبير على المستوى الرياضي".

يقول كروغ إنه أراد أن يكشف للعالم عن قصص الأشخاص الذين تعد أسماؤهم مرجعًا للرياضة في قطر، ومع بعض من أشهر الأسماء في الرياضة القطرية ينضم إليه والده وخواكيم كروغ، أحد رواد تدريب ألعاب القوى الأجانب في قطر، وحاليًا عضو في الجهاز التدريبي للمنتخب الوطني القطري، في مكتبة قطر الوطنية لحضور فعالية إطلاق كتاب "جورنيه إن آي فوتبول كاربيت".

وخلال الفعالية، استضافت الحلقة النقاشية، أسطورة كرة القدم القطرية بدر بلال، وهو محلل رياضي في قناة الكأس التلفزيونية القطرية؛ والشيخ فهد خالد آل ثاني، أول بطل ملاكمة محترف في قطر؛ والرياضية مريم فريد، طالبة في مؤسسة قطر، التي شاركت في سباق 400 متر حواجز في بطولة العالم لألعاب القوى في الدوحة هذا العام، وقد تحدثوا عن شغفهم بالرياضة، وأهميتها لدى أفراد المجتمع، ودورهم في تغيير الصور النمطية.

كما تحدث سعادة هانز أودو موزيل، سفير جمهورية ألمانيا في قطر، مؤكدًا على قدرة الرياضة على "جمع الناس معًا".

وقال كروغ: "إنه وقت مثير للغاية بالنسبة لقطر على الصعيد الرياضي، مع استضافة البلاد لبطولات مثل كأس الخليج وكأس العالم للأندية "فيفا"، ومع فوز لاعبي كرة القدم في الدولة بكأس آسيا 2019".

وتابع: "في الواقع، كان علي كتابة فصل إضافي بسبب فوز قطر بكأس آسيا، إلا أنني لم أفعل ذلك، لأن هناك دائمًا أشياء أو قصة نجاح جديدة تحدث أو حدث كبير لأكتب عنه!"

أعتقد أن قطر ستستمر بمفاجأة العالم، داخل وخارج الملعب، وفي الفترة التي تسبق كأس العالم في عام 2022، وفي البطولة نفسها

ماتياس كروغ

وأضاف كروغ: "أعتقد أن قطر ستستمر بمفاجأة العالم، داخل وخارج الملعب، وفي الفترة التي تسبق كأس العالم في عام 2022، وفي البطولة نفسها. في بعض الأحيان، عندما أصطحب ابنتي إلى المدرسة صباحًا وأنا أستمع إلى النشيد الوطني القطري، أشعر بقشعريرة، وأتخيل يوم 21 نوفمبر 2022، عندما سيلعب أبطال كرة القدم في قطر المباراة الافتتاحية في كأس العالم، والشعب كله يقف وراء الفريق ويشجعه، وبقية العالم يتجه إلى قطر".

"آمل أن يسهم هذا الكتاب، ولو بشكل بسيط، في فهم أكبر لما أنجزته قطر في تاريخها الرياضي وأن يقدم للناس من جميع أنحاء العالم رؤية أكثر ثراءً، لأننا بحاجة إلى فهم الماضي لاستخلاص الدروس حول الحاضر والمستقبل".

وقال بشار شبارو، المدير التنفيذي لدار حمد بن خليفة للنشر: "هذا الكتاب هو توثيق لتاريخ قطر". وأضاف: "نحن ملتزمون بنشر الكتب التي من شأنها أن تزود المجتمع العالمي برؤية واضحة عن قطر، وتسلط الضوء على نجاح الدولة".

يتوفر كتاب "جورنيه إن آي فوتبول كاربيت "، في مكتبة دار حمد بن خليفة للنشر، في مبنى ذو المنارتين "كلية الدراسات الإسلامية" في المدينة التعليمية، وفي مختلف المكتبات في قطر، وكذلك على موقع آمازون كيندل بصيغة إلكترونية.

قصص ذات صلة