سدرة للطب يطلق مركزًا جديدًا لاستشارات معالجة السموم

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

سدرة للطب يطلق مركزًا جديدًا لاستشارات معالجة السموم

تاريخ الإصدار:
٢٨ ديسمبر ٢٠١٨
الفئة:
بيانات صحفية
أعلن مركز سدرة للطب، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والمتخصص في تقديم الرعاية الصحية للنساء والأطفال، إطلاق مركز جديد لمكافحة السموم في إطار توسيعه لنطاق خدمات طب الطوارئ.
Dr. Khalid Al Ansari - Chief of Emergency Medicine - Sidra Medicine.jpg
ويوفر المركز الجديد خط المساعدة للاستشارات الطبية المتعلقة بالسموم، ويقدم ورش عمل وبرامج تدريبية، ويتيح العديد من المضادات الجديدة للسموم.

ويأتي افتتاح المركز ضمن جهود مركز سدرة للطب لعلاج حالات التسمُّم وتوفير الوقاية للمعرضين لخطر الإصابة في مختلف أنحاء الدولة، إلى جانب دعمه لقدرات منظومة الرعاية الصحية في قطر ورفع جاهزيتها في مجال مكافحة السموم.
Shutterstock - Child with cleaning product.jpg
ويوفر خط الاتصال المجاني التابع للمركز الإرشادات اللازمة للتعامل الصحيح مع السموم ويقدم نصائح بشأن علاجها، وذلك للكبار والصغار على حد سواء.

ويستقبل الخط المكالمات الواردة من أفراد المجتمع والمستشفيات باللغتين العربية والإنجليزية يومياً على الرقم 1111 4003 من الساعة التاسعة صباحًا حتى الواحدة بعد منتصف الليل.
وسيتلقى المتصلون إرشادات هاتفية من صيادلة وأطباء متخصصين في مكافحة السموم، وستساعد هذه الإرشادات على التعامل الصحيح مع الحالة في الوقت المناسب.
Shutterstock - Child with medication.jpg
من جانبه، قال الدكتور خالد الأنصاري، رئيس قسم طب الطوارئ في مركز سدرة للطب:
" كل عام، تستقبل أقسام الطوارئ على مستوى العالم مرضى وأهالي يسيطر عليهم الهلع بسبب ظنهم أنهم هم أو أطفالهم قد أصيبوا بتسمَّم. وفي غالب الظن لا يكون هناك داع لزيارة أقسام الطوارئ في هذه الحالات، ولكن في أوقات أخرى يكون التوجّه للمستشفى مسألة حياة أو موت. ويمكن للناس الاتصال بخطنا المجاني وتلقى المعلومات والنصائح المتعلقة بالسموم، حيث سيتم إرشادهم إلى الخطوات التي يجب اتخاذها في البيت، وما إذا كانت زيارة قسم الطوارئ ضرورية أم لا. وكما هو الحال في مركز السموم بأمريكا والمملكة المتحدة وأستراليا، سنوفر خدماتنا لجميع الأطفال والكبار من كافة الأعمار. وتعتمد خدماتنا على أفضل نماذج الممارسات الطبية التي طُبِقت بنجاح في أمريكا. ونفخر بأن نقدم هذا المستوى من الخدمة والخبرات في قطر".

ويجيب مركز قطر للسموم على التساؤلات الخاصة بالتعرّض لبعض المنتجات في المنزل، والمواد الكيماوية في العمل أو في البيئة، والعقاقير (الوصفات الطبية، الأدوية المتاحة دون وصفات طبية، الأدوية العشبية،)، والغازات والعوادم، وجميع حالات التسمم الناجمة عن كائنات تعيش في بيئتنا مثل لدغات الثعابين، ولدغات العقارب، ولدغات العناكب، ولسعات قناديل البحر.
وفي إطار جهود مركز سدرة للطب الرامية إلى تحسين منظومة الرعاية الصحية ورفع جاهزيتها في مجال مكافحة السموم، سيوفر مركز السموم مضادات جديدة للسموم تُتَاح لأول مرة في قطر وفي منطقة الخليج. كما سيتوفر بالمركز مضادات لعلاج مجموعة واسعة من حالات التسمّم تشمل التعرض للنظائر المشعة. وبالإضافة لذلك، سيشارك المركز في برنامج جديد لتوفير المضادات الجديدة المكلّفة قليلة الاستخدام للمرضى في المستشفيات الأخرى في قطر.

وسيقدم مركز السموم سلسلة من الدورات والبرامج التدريبية المتطورة بهدف تعزيز قدرات قطر على التعامل مع حالات الإصابة بالإشعاعات والكيماويات والمواد الخطرة.

ومن المقرر أن تبدأ الدورات، المعتمدة من الكلية الأمريكية لعلوم السموم الطبية، في الربع الأول من عام 2019، وستتناول هذه الدورات حالات التسمّم الإشعاعي والإرهاب الإشعاعي والإرهاب الكيماوي وتوفير الدعم للمصابين بحالات التسمّم بالغة الخطورة. وسيتم نشر المزيد من التفاصيل بشأن الدورات التدريبية في العام الجديد.

هذا ويتعاون قسم طوارئ طب الأطفال مع قسم التعليم الطبي في مركز سدرة للطب لتقديم برنامج تدريبي لمكافحة السموم للأطباء والصيادلة وطلاب الطب والصيدلة وغيرهم من المتدربين، وستبدأ أولى دورات هذا البرنامج في شهر مارس 2019 بمركز سدرة للطب.
اختتم الدكتور خالد الأنصاري:

"نتخذ خطوات واسعة نحو تطوير وتحسين إمكانيات قطاع الرعاية الصحية في قطر. إطلاق خدماتنا وبرامجنا المتعلقة بالسموم هي دليل على هدفنا الذي يرمي إلى تقديم خدمات صحية شاملة. خدماتنا المتعلقة بالسموم ليست موجهة لمرضانا فقط، بل نقدمها لدعم سلامة ورفاهية الناس من جميع الأعمار وعلى مستوى الدولة بأسرها. نتطلع للعمل عن كثب مع شركائنا في قطاع الرعاية الصحية في قطر في إطار التزامنا المستمر بالحفاظ على سلامة مرضانا وأسرهم وتوفير أفضل رعاية صحية ممكنة لهم".

يشار إلى أن خط الاستشارات الطبية الخاص بمكافحة السموم ليس بديلًا لخط خدمات الطوارئ في قطر (999). لذا يرجى في حالات الطوارئ أو الخطر الداهم أو الحاجة الملحة لرعاية طبية فورية، الاتصال على (999).

لقراءة المزيد يرجى الضغط هنا