نجوم العلوم.. قطر تغرس ثقافة العلوم في العالم العربي

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

نجوم العلوم.. قطر تغرس ثقافة العلوم في العالم العربي

تاريخ الإصدار:
١٧ نوفمبر ٢٠١٥
تدرك دولة قطر جيداً بأن العلوم والإبداع والابتكار هي السبيل الأوحد لبناء دولة عصرية مزدهرة، تعتمد المعرفة كأساس لاقتصادها. ومنذ قيام القيادة الرشيدة بوضع رؤية قطر الوطنية 2030، فقد بات للدولة خارطة طريق واضحة ترسم معالم الانتقال من اقتصاد يعتمد على المواد الهيدروكربونية الآيلة إلى النضوب، إلى اقتصاد المعرفة الذي يعتمد على العقل البشري وقدرته العالية على الابتكار والإبداع.
null
وتعتبر مؤسسة قطر من المؤسسات الرائدة في سياق هذا السعي الطموح، حيث ثابرت، منذ تأسيسها قبل 20 عاماً، على دعم البحوث والتطوير من خلال باقة من المبادرات والمشاريع الهادفة إلى تشييد مجتمع المعرفة. ولأن البناء من دون أساسات لا يستقيم، فقد عملت المؤسسة بكدّ على إنشاء بيئة تربوية فريدة من نوعها، تعمل على الترويج لثقافة البحث والابتكار منذ الصغر.

ويُعتبر برنامج التلفزيون الواقعي، "نجوم العلوم"، إحدى مبادرات مؤسسة قطر الريادية في هذا السياق. ويتابع هذا البرنامج رحلة 12 شاباً مبتكراً من سائر أرجاء الوطن العربي، وهم يجهدون لتطوير أفكارهم وتحويلها إلى نماذج عملية في مختبرات واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، عضو مؤسسة قطر. ويوفر البرنامج للرابحين فرصة العمر لإطلاق منتجهم تجارياً.

وقد أصاب هذا البرنامج لحينه نجاحاً كبيراً، حيث أنه بات في نسخته السابعة. كما أنه يعتبر أهم برنامج ابتكاري من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، كونه يلهم الآلاف من الشباب العربي الطموح على التقدّم إلى الأمام ومحاولة شق طريقه في عالم العلوم والتكنولوجيا الصعب.
Image 4.jpg
وستبث الحلقة النهائية لبرنامج نجوم العلوم لهذا الموسم يوم الجمعة الموافق 20 نوفمبر 2015، على محطة MBC4، تمام الساعة 7 مساء بتوقيت المملكة العربية السعودية، أو الساعة 4 عصراً بتوقيت جرينيتش.

ويعلّق السيد يوسف صالح، عضو لجنة التحكيم في برنامج نجوم العلوم، والمدير العام لمركز شل قطر للبحوث والتكنولوجيا، على هذا النجاح بالقول: "لقد تمكّن برنامج نجوم العلوم من الإسهام الفاعل في مسيرة الإبداع في العالم العربي. فمع الدعم السخي والرشيد من مؤسسة قطر، يسهّل نجوم العلوم الابتكار والإبداع في سائر أرجاء المنطقة. فهو يعزز البيئة العلمية للشباب، مما يسمح لهم بإطلاق طاقاتهم من خلال تطوير أفكارهم الذاتية. وعبر هذا البرنامج التلفزيوني، يتم توفير كم هائل من المعلومات لكل من يرغب بالتعرف على مسيرة وإجراءات ابتكار وتسويق أي اختراع جديد في السوق".

ويعتبر نجوم العلوم بمثابة رافد من روافد نهر المعرفة الذي تساهم فيه مؤسسة قطر بكل جد لإطلاق قدرات الإنسان. إذ تلعب الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، على غرار جامعة حمد بن خليفة، وتكساس إي أند إم قطر، وكارنيجي ميلون في قطر، وكلية طب وايل كورنيل في قطر، والمراكز الأخرى كواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، دوراً فاعلاً في تنشئة طلاب على قدر كبير من العلم والمهارة.

وبالإضافة لهذه المراكز، يعمل برنامج قطر للريادة في العلوم على تنشئة أجيال من العلماء والباحثين المحليين، لجعل قطر مركزاً رائداً للعلوم والابتكار في الشرق الأوسط. ويجدر في هذا السياق ذكر الشراكة التي أسسها معهد قطر لبحوث الحوسبة مع مؤسسة ويكيميديا، لتعزيز المحتوى العربي على الإنترنت، حيث تم نشر أكثر من 6000 مقال على موقع موسوعة ويكيبيديا العربية. إذ لا تهدف مؤسسة قطر لدعم دولة قطر فحسب، بل والمنطقة بأسرها.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا