إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

March 14, 2016

"ويش" يقدّم أبحاثه الرائدة حول سلامة المرضى في قمة وزارية في لندن

مشاركة
شارك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش"، إحدى المبادرات العالمية التي أطلقتها مؤسسة قطر ، في عرض نتائج الأبحاث التي أجرتها شبكة الأنظمة الصحية القيادية(LHSN) التابعة له، أمام المشاركين في القمة الوزارية لسلامة المرضى الذي جمع كوكبة من الوزراء وصانعي السياسات والخبراء الصحيين في لندن الأسبوع الماضي.
null
وأظهرت نتائج التقرير التي تم عرضها في القمة الوزارية لسلامة المرضى وجود ثغرات في منظومة الرعاية الصحية الأولية، والصحة النفسية، والصحة المجتمعية. وسيقدّم التقرير الكامل خلال انعقاد قمة "ويش" في الدوحة يومي 29 و30 نوفمبر 2016.

وعلّق البروفسور اللورد دارزي، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لمبادرة "ويش" بالقول: "هذه البداية فقط. لقد أظهرنا بالفعل وجود ثغرات كبرى في تحديد المؤشرات الصحيحة لقياس الأخطاء الحاصلة في مجال الرعاية الصحية الأولية، والصحة النفسية، والصحة المجتمعية. يحتاج هذا المجال للمزيد من البحث والدراسة، إذ ظهر أيضاً وجود اختلاف في مكان جمع المعلومات الأساسية في مختلف الدول. وبذلك نكون قد حددنا وجود ثغرات كبرى، وأعداد هائلة من الأخطاء".

عُقد مؤتمر سلامة المرضى في لندن يومي 9 و10 مارس، بتنظيم مشترك بين المملكة المتحدة والمانيا. شارك في المؤتمر وزراء من 7 دول مختلفة، إلى جانب وفود من 15 دولة حول العالم، لبحث أفضل السبل لتحسين سلامة المرضى. واستعرضت السيدة ديدي تومسون، النتائج التي توصلت إليها شبكة الأنظمة الصحية القيادية (LHSN)، حيث ألقت الضوء على مجموعة التوصيات الأولية التي تنصح بها الشبكة حول معلومات سلامة المرضى، والتي تم التوصل إليها بعد دراسة حالات من 8 دول مختلفة موزعة بين 4 قارات، مع التشديد على النطاق العالمي لفريق العمل.

ويشير البروفسور سيبال إلى ملاحظته اهتماماً دولياً متزايداً حول قضايا سلامة المرضى، مع رغبة مشتركة بين الأخصائيين والمرضى وصناع القرار "للوصول إلى مكانة مشتركة فيما يتعلق بالحد من الأخطاء الطبية وضمان سلامة المرضى".وقد ساهمت الأبحاث التي أجرتها مبادرة "ويش" في هذا المجال في تسهيل إطلاق حوار دولي، لإيجاد الحلول المناسبة. وخلال عقد نقاش بين لجنة من الخبراء حول موضوع "الاستفادة من تجارب الصناعات والدول المختلفة لتحسين سلامة المرضى"، تحدث السيد إيجبرت شيلينجز، الرئيس التنفيذي لمبادرة "ويش"، مشيراً إلى أنه "كان لرؤية صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، فضل كبير في إنشاء مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الصحة، الذي يهدف إلى التواصل والتباحث حول إيجاد حلول مبتكرة لمواجهة التحديات الصحية على المستوى الدولي".

ويتابع شيلينجز بالقول: "تتميز هذه القمة بكونها الأولى من نوعها التي تجمع أكبر عدد من الوزارء وخبراء سلامة المرضى معاً، لبحث كيفية منع الضرر خلال تقديم الرعاية الصحية. ونحن، من خلال عملنا البحثي، وجهود فريقنا، وتعاوننا المشترك، فإننا نعمل لتحقيق الرؤية التي قامت عليها مبادرة ويش".

لقراءة المزيد يرجى الضغط هنا