إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

October 9, 2016

الرئيس الفخري لجامعة هارفارد متحدثًا رئيسيًا في مؤتمر "ويش"

مشاركة
أعلن مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش) أن الدكتور لورانس سامرز، الرئيس الفخري لجامعة هارفارد والحائز على درجة تشارليز إليوت الشرفية للأستاذية الجامعية من نفس الجامعة، سيشارك بصفته متحدثًا رئيسيًا في النسخة المقبلة من مؤتمر القمة المزمع عقدها خلال شهر نوفمبر القادم.
null
وسيناقش الدكتور سامرز في كلمته مستقبل برامج المعونات مع التركيز على الاستثمار في الصحة العالمية، وذلك في ضوء الدروس المستفادة من أنشطة القطاعات الأخرى كقطاعي التعليم والإعانة الغذائية.

كما سيتطرق إلى مشكلة إهمال الرؤية العالمية لبرامج الإعانة، وتداعيات ذلك على جهود البحث والتطوير المعنية بإنتاج الأدوية واللقاحات وأدوات التشخيص الجديدة، إلى جانب البحوث المعنية بصياغة وتطبيق السياسات المتعلقة بالتصدي لأوبئة الأنفلونزا ومكافحة الجراثيم. وسيسلط الدكتور سامرز الضوء على سبل توظيف جهود الإعانة العالمية للوصول إلى المجتمعات الفقيرة والمحرومة، والتي ينتشر معظمها في مناطق معزولة نسبياً في الدول ذات الدخل المتوسط.

وسيلقي الدكتور سامرز خطابه المرتقب بتاريخ 30 نوفمبر، وذلك ضمن جلسات اليوم الثاني من مؤتمر "ويش"، وقد علق على مشاركته في المؤتمر بالقول: "رسَّخ مؤتمر "ويش" سمعة مرموقة لنفسه، خلال السنوات القليلة الماضية، كمنصة جامعة لصانعي السياسات الصحية من مختلف أنحاء العالم، وقادة الرأي والفكر في المجتمع الأكاديمي بهدف فتح باب النقاش حول أكبر التحديات التي تواجه قطاع الرعاية الصحية. وإني لأرحب بفرصة المشاركة في مؤتمر "ويش" 2016، وأتطلع للإضافة إلى النقاش الدائر حول الدور المتزايد للقضايا الاقتصادية في صياغة السياسات الصحية".

وسوف يتم استعراض أحدث الابتكارات الصحية من مختلف أنحاء العالم ضمن مجريات مؤتمر "ويش" 2016، المزمع عقده يومي 29 و30 نوفمبر، وخصوصًا تلك المتعلقة بتصميم المشاريع الصحية وتنفيذها وتمويلها، بمشاركة عدد من المبتكرين الشباب، بالإضافة إلى التنويه بإنجازات القادة في قطاع الرعاية الصحية ممن هم دون سن الثلاثين.

كما سيتضمن برنامج المؤتمر تسع منتديات بحثية تسلط الضوء على أكبر التحديات التي تواجه قطاع الرعاية الصحية حول العالم، لاسيما تلك المتعلقة بالصحة السكانية، والعلاج الدقيق، والفوائد الاقتصادية المترتبة على الاستثمار في القطاع الصحي، ومسؤوليات العناية الصحية، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والتوحد، والحلول المعتمدة على علم السلوكيات، وأبحاث الجينوم في منطقة الخليج العربي من منظور الأخلاق الإسلامية، والقوى العاملة في قطاع الرعاية الصحية.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا