2017 M06 6

"وايز" يشارك في المؤتمر الدولي حول تعليم السعادة في بكين

مشاركة
شارك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم "وايز"، مؤخّرًا، في المؤتمر الدولي حول تعليم السعادة الذي عُقِد في العاصمة الصينية بكين. وتضمّن المؤتمر الذي استضافه المعهد الوطني لعلوم التربية في جمهوريّة الصين الشعبية، بالتعاون مع لجنة التعليم في مقاطعة هايديان بالعاصمة الصينية بكين، عروضًا تقديمية لخبراء عالميين عن موضوع تعليم الصحة العقلية، وعن صعوبات التعلم بما فيها تعسّر القراءة، وحالات أخرى مماثلة.
null
واشتمل المؤتمر، الذي عُقد على مدار ثلاثة أيام، على جلسة نقاش حول كيفية دمج تعليم الصحة العقلية في النظم المدرسية، وطرق تدريسها. وعلى هامش إحدى جلسات المؤتمر، تناول السيد محمد سلمان بن محمد خير، باحث مشارك أول في مؤتمر وايز، البحوث الحالية التي يجريها وايز حول تعليم الصحة العقلية، مُركّزًا على جوانب الصحة العقلية التي تعالجها النظم التعليمية، ومستعرضًا بحوث وايز السابقة المتعلّقة بهذا الموضوع.

كما تناول السيّد خير في حديثه دراسات حالة تعكس أهمية الرفاهة في المدارس والمجتمعات المحلية، واستعرض نتائج البحوث ذات الصلة بجوانب حقوق الأطفال ودورهم في التغيير الاجتماعي، إلى جانب توصيف المبادرات الهادفة إلى إعادة صياغة بيئات التعلم من أجل تحسين دعم الرفاهة. وتشمل هذه المبادرات، على سبيل المثال، مشروعًا لمكافحة إدمان الإنترنت بين الشباب.

وصرح السيد محمد سلمان قائلًا: "ليس من المستغرب أن تحوز مسألة رفاهة الطفل في العملية التعليمية اهتمامًا كبيرًا في العديد من الثقافات، ولكن الأمر الذي يحظى بنفس القدر من الأهمية هو كيفية رسم سياسات تعليم السعادة وإدارتها في ضوء علاقتها مع المشاعر الأخرى بما في ذلك المشاعر السلبية، حيث سيحقق الأطفال أقصى استفادة من خلال هذه الرؤية الأكثر شمولية واكتمالًا لقضايا الصحة العقلية. وسوف نستكشف بشكل إضافي بعض الطرق التي يشارك من خلالها الخبراء العالميون في تعزيز الصحة الذهنية خلال مؤتمر وايز لعام 2017 المزمع عقده في شهر نوفمبر من العام الجاري".

وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر "وايز"، إحدى المبادرات التابعة لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، سيقام في الدوحة خلال الفترة من 14 – 16 نوفمبر المقبل تحت شعار: "لنتعلم، ونتعايش، ونعمل سوياً".