إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

June 5, 2014

وايز يطلق منصة شاملة عبر الإنترنت للابتكار العالمي في التعليم

مشاركة
584397-500x461.jpgأطلق مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم (وايز) على موقعه الإلكتروني خدمات رقمية متميزة تهدف إلى تمكين مجتمع التعليم العالمي من البقاء على تواصل مع أحدث التطورات في مجال التعليم.

ومن خلال المنصتين الديناميكيتين "ed.review" و"ed.hub"، سيتاح لزوار موقع "وايز" الإلكتروني الذي أعيد تصميمه بالكامل (www.wise-qatar.org) إمكانية استعراض أكثر التطورات المبتكرة في مجال التعليم على مستوى العالم بالإضافة إلى مناقشة الاتجاهات السائدة والناشئة بصورة مباشرة.

وتحتوي منصة "ed.review" على تقارير مختارة بعناية حول أكثر القضايا الملحة في مجال التعليم، وذلك لاطلاع الممارسين البارزين في مجال التعليم، وقادة الرأي، والجماهير على مختلف الرؤى والاتجاهات السائدة في العالم. وتعد هذه الأداة مصدراً غنياً بمحتوى مستمد من مصادر تعتمد خمس لغات (الإنجليزية، العربية، الفرنسية، الإسبانية، الصينية)، حيث تتضمن مدونات حصرية، تقارير، مقاطع فيديو، ومقالات حول الممارسات المبتكرة في التعليم. وإلى جانب تقديم ملخص يومي باللغة الإنجليزية، يتم استعراض أبرز الأخبار الأسبوعية الدولية باللغة العربية.

ومن بين عناصر المحتوى الأصلي لمنصة "ed.review"، تجمع سلسلة المناقشات التعليمية "EduDebates" قادة الفكر من مختلف أنحاء العالم لمناقشة أهم القضايا ذات الصلة، بدءاً من التكنولوجيا ودور المعلمين، ووصولاً إلى العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، والتعلم القائم على اللعب.

وتعليقا على إطلاق هذه الخدمات الجديدة، قال سعادة الدكتور الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني، رئيس مؤتمر "وايز" ونائب رئيس مؤسسة قطر: "يطلق وايز اليوم خدمات جديدة تهدف إلى إلهام وإثراء معلومات صانعي التغيير في مجال التعليم ومد جسور التواصل بينهم. وأنا واثق أن منصة ed.review ستثير حماس من يعملون على بناء مستقبل التعليم لاستكشاف أفكار جديدة حول التعليم من أجزاء مختلفة من العالم. ومع سعي المبتكرين في التعليم إلى تكوين علاقات تعاون بناءة، والحصول على أفكار جديدة، وإيجاد حلول للتحديات القائمة، آمل أن تساعدهم ed.review على بلوغ هذه الأهداف."

لقراءة النص الكامل، يرجى الضغط هنا.