إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

April 25, 2013

مؤسسة قطر تستقبل فريق ويليامز لسباقات الفورمولا واحد

مشاركة
فريق ويليامزاستقبلت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وفد فريق ويليامز لسباقات الفورمولا واحد، أحد أبرز فرق عالم سباق سيارات الفورمولا واحد على مستوى العالم، يوم 23 أبريل بمبنى الزوار بالمؤسسة، حيث أبدى الفريق إعجابه بالتطور السريع الذي تشهده مؤسسة قطر.

وترأس الوفد، سائق الفريق الرئيسي الفنلندي فالتيري بوتاس، الذي يشارك للمرة الأولى في تاريخه بموسم هذا العام لبطولات الفورمولا واحد مع فريق ويليامز. وتعد هذه الزيارة إلى دولة قطر هي الثالثة للمتسابق الفنلندي.

وأعرب بوتاس عن إعجابه بوتيرة التطور السريع الذي تشهده مؤسسة قطر بشكل خاص، ودولة قطر بشكل عام، وقال: "أول زيارة لي إلى قطر تعود للعام 2010. وخلال السنوات الثلاث الماضية، لاحظت تطوراً ونمواً سريعين، ومن اللافت حقاً رؤية السرعة في النمو والتوسع هنا"، وأضاف "إنني معجب بالعمل الرائع الذي تستثمر فيه مؤسسة قطر وتدفع نحو تحقيقه."

وتابع بوتاس حديثه قائلا: "زرنا أمس مركز ويليامز للتكنولوجيا في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر التابعة لمؤسسة قطر. وأعتقد أنه من الرائع المساهمة في تطوير التقنيات المستخدمة في سباقات الفورمولا واحد إلى المستوى التالي، مما يدعم هذه الرياضة، ويعود بفوائد اقتصادية أيضاً."

هذا وقد أنشأت واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر، بالتعاون مع ويليامز فورمولا واحد، مركز ويليامز للتكنولوجيا في قطر، الذي يهدف إلى تطوير وتسويق التقنيات المستمدة من عالم الفورمولا واحد. ويوجد حاليا لدى المركز مشروعين للتطوير والبحث، يتم من خلالهما تحسين أداء وكفاءة وسائل النقل السريع، والسلامة في الطرقات، والكفاءة في استهلاك الوقود.

من جانبها، أكدت السيدة سوزي وولف، سائق اختبارات التطوير لفريق ويليامز فورمولا واحد، أوجه الشبه بين رؤية مؤسسة قطر الرامية للتميز وخطط فريق ويليامز طويلة المدى للنجاح، قائلة: "تتميز سباقات الفورمولا واحد باستخدامها التقنيات الأكثر تطوراً في العالم، ونحن دائما ما نتحرك بوتيرة سريعة. ومن هنا ندرك أهمية مركز ويليامز التقني في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر، الذي يعمل بالتوازي لتحقيق هذا التفوق. فالجميع هنا يسعون ليكونوا الأفضل، كما يعملون بجدّ لتطوير حتى أصغر الأجزاء في السيارة لتحقيق سرعة أكبر."

وقد لعبت وولف دوراً حيوياً بصفتها سائق اختبارات التطوير لفريق ويليامز فورمولا واحد، عبر مساندة الفريق من خلال قيادتها للسيارة التي تعمل بنظام المحاكاة والموجود في مصنع الشركة، لاختبار أداء سيارات ويليامز للفورومولا واحد.

هذا وتعد شركة ويليامز واحدة من أنجح الجهات العاملة في مجال الرياضة، وتضاعف عدد أعضاء فريقها بشكل كبير منذ أن أنشئت في العام 1977، وتطورت تلك المجموعة التي كانت تضم حينها 17 شخصا، لتصبح اليوم شركة كبيرة تضم أكثر من 500 موظف، في مقرها التقني بقرية غروف بالمملكة المتحدة.