إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

June 6, 2013

كلية طب وايل كورنيل في قطر واللجنة الأولمبية القطرية معاً في "صحتك أولاً"

مشاركة
انضمام اللجنة الأولمبية القطرية كشريك استراتيجي في صحتك أولاًانضمت اللجنة الأولمبية القطرية إلى حملة "صحتك أولاً" التي بادرت إلى إطلاقها كلية طب وايل كورنيل في قطر العام الماضى بهدف تعزيز الوعي لدى أفراد المجتمع، وخصوصاً فئة الشباب منهم، حول أنماط الحياة الصحية.

يأتي انضمام اللجنة الأولمبية القطرية كشريك استراتيجي في "صحتك أولاً" إلى جانب الشركاء الآخرين، ليعطي الحملة بُعداً إضافياً حول أهمية الرياضة في المحافظة على الصحة، بالإضافة إلى إمكانية الاستفادة من الخبرات الواسعة التي تمتلكها اللجنة في هذا المجال.

من جهة أخرى، تتيح "صحتك أولاً" للجنة الأولمبية القطرية فرصة إضافية لتعزيز الأنشطة المجتمعية التي درجت على تنظيمها بهدف تشجيع أفراد المجتمع على اعتماد حياة صحية من خلال ممارسة شتى أنواع الرياضة.

وبهذه المناسبة ، قال سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني ، أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية: "جاء دخول اللجنة الأولمبية القطرية في هذه الشراكة الاستراتيجية مع كلية طب وايل كورنيل في قطر للمساهمة في إرساء أسس صحية متينة لبناء مجتمع صحي وسليم ، حيث أن أهداف اللجنة الأولمبية القطرية تتكامل مع أهداف "صحتك أولاً" لجهة تنشئة جيل صحي وقوي بدنياً يُعتمد عليه في المستقبل .

وأضاف سعادته: إننا على ثقة تامة بأن جهودنا المشتركة ستؤدي إلى إيصال رسالتنا التوعوية إلى أكبر عدد ممكن من أفراد المجتمع وصولاً إلى أمة تسمو بأبنائها الأصحاء الذين سيساهمون بتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030".

وقد أثنى الدكتور جاويد شيخ عميد كلية طب وايل كورنيل في قطر على هذه الشراكة مع اللجنة الأولمبية القطرية التي ستخدم أهداف الحملة على أوسع نطاق، وقال: "عندما تتضافر جهود المؤسسات من أجل تحقيق هدف واحد، تكون النتائج أفضل، ولهذا، فإن شراكتنا مع اللجنة الأولمبية القطرية سيكون لها الوقع الإيجابي على المجتمع وستتمكن من دون شك من تحسين أنماط الحياة الصحية لدى الأفراد. إن تعاوننا المشترك من خلال "صحتك أولاً" سيلعب دوراً كبيراً في تعزيز الوعي الذي سيقود إلى مجتمع صحي يُمكّن أفراده من المساهمة في الاقتصاد القائم على المعرفة في دولة قطر".

تأمل كلية طب وايل كورنيل في قطر من خلال شراكتها مع اللجنة الأولمبية القطرية، في أن تتمكن من ترسيخ مبادىء اللجنة في نفوس المواطنين والمقيمين وبث الروح الرياضية فيهم. وستقوم اللجنة الأولمبية القطرية بدعم حملة "صحتك أولاً" خلال الفعاليات الرياضية التي تتيح الوصول إلى أكبر شريحة من أفراد المجتمع. كما ستسهّل مشاركة كبار النجوم الرياضيين في الفعاليات المجتعية التي ستنظمها "صحتك أولاً" لما لهؤلاء من قدرة على إلهام الجيل الشاب لممارسة الرياضة وإيلائها أهمية كبرى في حياتهم اليومية.

انطلقت حملة "صحتك أولاً" في شهر يونيو 2012 بمبادرة من كلية طب وايل كورنيل في قطر بالتعاون مع المجلس الأعلى للصحة وبدعم من شركاء استراتيجيين آخرين هم المجلس الأعلى للتعليم، قطر للبترول، أوكسيدنتال قطر، إكسون موبيل وفودافون قطر. تهدف حملة "صحتك أولاً" في الأساس إلى تثقيف أفراد المجتمع صحياً وتزويدهم بالإرشادات اللازمة التي من شأنها تعزيز أنماط الحياة الصحية والوقاية من مختلف الأمراض، كما تشجعهم على ممارسة التمارين الرياضية.