إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

March 26, 2014

أحد مشاريع "وايل كورنيل في قطر" يفوز بمسابقة الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي

مشاركة
طالبة تعرض نتائج بحثها في عرض شفهي أمام لجنة من الحكام والجمهور.JPGقام الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي بتوزيع جوائز وشهادات تقديرية لمشاريع بحثية تم إنجازها في العام الماضي عبر برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين، الذي يتيح الفرصة للطلاب لاكتساب خبرة بحثية من خلال المشاركة في الأبحاث المبتكرة تحت إشراف طاقم التدريس في الجامعات.

في كل عام، يتم اختيار أفضل 25% من المشاريع للمشاركة في مسابقة برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين. وهذا العام تم اختيار أفضل 27 مشروعاً في 2013 للتقييم الأولي من قبل لجنة متخصصة.

أقيم هذا الحفل تحت رعاية السيد فيصل السويدي، رئيس قطاع البحوث والتطوير في مؤسسة قطر، الذي أثنى على المستوى الرفيع الذي يتمتع به المتقدمون لبرنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين.

وقال السويدي: "يلعب الطلاب دوراً أساسياً في تحقيق رؤية قطر الهادفة إلى إرساء دعائم اقتصاد المعرفة مستقبلاً. ونحن سنواصل دعم طلاب قطر المميزين كجزء من التزامنا بتحويل قطر إلى مركز عالمي للتميز البحثي".

وقد تم منح الجائزة الأولى في المسابقة السادسة من مسابقة برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين إلى فريق من كلية طب وايل كورنيل في قطر لمشروعهم "تصنيف ومصداقية مواقع الويب الصحية على شبكة الانترنت لدول مجلس التعاون الخليجي"، والذي يتناول بالبحث طرق تحسين مواقع الويب الخاصة بالصحة الإلكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي.

كما وصل مشروع آخر من كلية طب وايل كورنيل في قطر إلى النهائيات، والذي اعتمد على دراسة دور عنصرين مختلفين في الخلايا من أجل معرفة تأثيرهما على النمو العام للخلايا.

وتناولت المشاريع الأخرى في المنافسة مواضيع في مجالات الهندسية، والعلوم الطبيعية و العاوم الطبية والصحية، والعلوم الاجتماعية والإنسانية. ومن الفرق البحثية التي وصلت إلى النهائيات جامعة تكساس إي أند أم في قطر التي اقترحت طريقة مبتكرة صديقة للبيئة وغير مكلفة لفصل الغاز عن النفط وترطيب عملية الحفر باستخدام الموجات فوق الصوتية لإزالة فقاعات الغاز من نظام السوائل.

وفي مجال العلوم الطبيعية، درس فريق من جامعة قطر تأثير الزعتر كمادة مهمة لعلاج سرطان الثدي. فيما درس فريق آخر من جامعة قطر من خلال مشروع بحثي آخر في مجال العلوم الطبيعية والإنسانية العلاقة بين سوء الفهم الثقافي في الشركات وجودة خدمة العملاء، وذلك من أجل مساعدة الشركات على تحسين تعاملاتها مع العملاء في المجتمعات متعددة الجنسيات.

لقراءة النص الكامل، يرجى الضغط هنا.