إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

October 25, 2017

ندوة "الطب والقانون" في وايل كورنيل تناقش أخلاقيات الرعاية المقدَّمة للمشرفين على الموت

مشاركة
ناقشت أحدث ندوة ضمن سلسلة "الطب والقانون" المسائل القانونية والأخلاقية المحيطة بالرعاية المقدّمة للمشرفين على الموت والمترتبة عليها. وقد اجتمع أكثر من مئتي طبيب وخبير وممرض ومهني في مجال الرعاية الصحية في هذه الندوة التي تنعقد للمرة السادسة في وايل كورنيل للطب – قطر، للإصغاء إلى خبراء من حول العالم خاضوا في قضايا أساسية وجوهرية وثيقة الصلة بالرعاية المقدّمة للمشرفين على الموت والمحتضرين.
Photo1.jpg
شملت محاور الندوة كيفية تحسين نوعية حياة المريض إلى أبعد حدّ ممكن في أواخر أيامه، وطبيعة الرعاية التلطيفية وعناصرها وأسسها حول العالم، والسبل التي تكفل التواصل الفعال في ما بين المهنيين في مجال الرعاية الصحية ومرضاهم وأُسر مرضاهم، والمسائل القانونية والأخلاقية المتأصلة في توفير الرعاية التلطيفية في مجتمعات متعددة الجنسيات والثقافات والديانات، إلى جانب عدد آخر من المسائل ذات الصلة.

وفي هذا السياق، قالت الدكتورة راندي دايموند، أستاذ الطب المساعد في وايل كورنيل للطب - نيويورك: "تنصبّ الرعاية التلطيفية على تخفيف شدّة وحدّة أعراض داء عضال والألم الناجم عنه والقلق المترتب عليه، بغض النظر عن تشخيص المرض. وتُقدّم الرعاية التلطيفية، في أغلب الأحيان، للمشرفين على الموت والمحتضرين غير أنها تُقدّم أيضاً للمصاب بمرضٍ مستعصٍ ومن المرجّح أن يعيش لفترة طويلة. وفي المجمل، تهدف الرعاية التلطيفية إلى أن يعيش المريض وأسرته أفضل حياة ممكنة مهما قصرت أو طالت الأيام أو الأعوام المتبقية له".

توفر هذه السلسلة للمهنيين الصحيين والقانونيين معلومات عملية عن مسائل قانونية وأخلاقية تؤثر في توفير الرعاية الطبية في قطر وبلدان المنطقة عامة. وناقشت السيدة أندريا تيثيكوت، الشريك في "التميمي ومشاركوه" المسائل القانونية المتصلة برعاية المشرفين على الموت، ومسؤوليات المؤسسات، وحقوق المريض في ما يتعلق برفض الرعاية، وتحديد الأهلية القانونية للمريض والأفراد الذين تُجرى عليهم بحوث طبية وعلمية. واستعرض الدكتور ستيفان روهريغ، استشاري أول التخدير في وحدة العناية المركزة للجراحة في مستشفى حمد العام، منظور الأطباء بشأن تحديد أهلية المريض لاتخاذ قرارات مستنيرة، وقدّم تحليلاً مقارناً لرعاية المشرفين على الموت في ولايات قضائية مختلفة.
null
كما تحدث الدكتور محمد غالي، أستاذ الدراسات الإسلامية وأخلاقيات الطب الحيوي في مركز دراسات التشريع الإسلامي بجامعة حمد بن خليفة، عن الأهلية القانونية للمصابين بإعاقات عقلية، وناقش الأهلية القانونية من منظور القيم الأخلاقية الإسلامية. أما السيدة هبة سالم أخصائية علم النفس في جمعية "سند" للرعاية التلطيفية في لبنان فقد ناقشت دور المؤسسات غير الربحية وأسر المتلقين لرعاية تلطيفية وعموم مجتمعهم في تحسين نوعية حياتهم.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.