2016 M11 16

باحثو وايل كورنيل ينشرون أول مراجعة شاملة للصحة الإلكترونية في الخليج

مشاركة
نشر طلاب من وايل كورنيل للطب - قطر أول مراجعة تقييمية منهجية للصحة الإلكترونية e-health في بلدان مجلس التعاون الخليجي.

null
وقد رصدت المراجعة ثغرات بحثية عدّة تستلزم المزيد من الدراسات، مثل تحليل مقارنة المنفعة بالتكلفة، وأيضاً المزيد من التجارب المنضبطة لإظهار الفوائد الفعلية من مبادرات الصحة الإلكترونية في المنطقة. ونوَّهت الدراسة بدور قطر الرائد في سنّ قوانين جديدة بشأن خصوصية البيانات وتطوير شبكات مأمونة.

أظهرت دراسات عدة أن المرضى ينفرون من استخدام خدمات الإنترنت الطبية أو المصرفية، خشية الاستيلاء على معلوماتهم الخاصة أو استغلالها لمآرب إجرامية. وأُجريت الدراسات التي رصدها طلاب وايل كورنيل للطب - قطر، في أغلبها في المملكة العربية السعودية التي تتميز بثقافة بحثية زاخرة في مضمار المعلوماتية الطبية والطب عن بُعد والصحة الإلكترونية. والباحثون الطبيون في المملكة العربية السعودية، وأيضاً في البحرين وعُمان والكويت والإمارات، مهتمون إلى حد بعيد في فهم رضا الأطباء ومرضاهم عن نُظم السجلات الطبية الإلكترونية الجديدة قيد التنفيذ على امتداد بلدان مجلس التعاون.

وتنشأ عن مثل هذه الدراسات حلقة من التعقيبات التي يمكن من خلالها رصد مشكلات استخدام التقنية الحديثة ومن ثم تحسين الخدمة المقدّمة. وعلى سبيل المثال، خدمة الإنترنت غير الموثوقة في المستشفيات تمثل عقبة جدية قد تحوُل دون استخدام السجلات الطبية الرقمية، وفي هذه الحالة يفضل الأطباء في العادة السجلات الرقمية التقليدية، ومن ثم إدخال المعلومات لاحقاً في قاعدة بيانات على الكمبيوتر، ومثل هذه العملية مبدّدة للوقت وتتسبب بإلقاء أعباء ورقية إضافية على كاهل المهنيين الطبيين.

كذلك من المجالات البحثية المهمة ذات الصلة ببلدان مجلس التعاون، هناك الصحة الاستهلاكية الرقمية وسلوكيات البحث عن المعلومات المتصلة بالصحة. ويقول الخبراء إن معرفة كيفية بحث الأطباء ومرضاهم عن المعلومات المتصلة بالصحة عبر الإنترنت وتقييمهم لتلك المعلومات، قد تساعد وزارات الصحة في إعداد مصادر معلوماتية دقيقة وذات ملاءمة ثقافية وأيضاً تطوير خدمات إلكترونية مثل جدولة المواعيد والكتيبات الصحية.



لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا