إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

January 29, 2018

خبراء وايل كورنيل يتحدثون بجمعية القلب الخليجية

مشاركة
استضافت وايل كورنيل للطب - قطر ندوة متخصصة عن أمراض القلب والسكري خلال انعقاد المؤتمر الرابع عشر لجمعية القلب الخليجية والملتقى الحادي عشر لجمعية الأوعية الدموية الخليجية. وقد شارك في جلسات المؤتمر بعض من أعضاء الهيئة التدريسية كمتحدثين ورؤساء جلسات كما قدّمت الكلية للمؤتمر رعاية بلاتينية.
Photo4.jpg
وألقى الدكتور شربل أبي خليل، الأستاذ المساعد في الطب العام والطب الجيني في وايل كورنيل للطب - قطر، محاضرة بعنوان: "الأُسس ما فوق الجينية لمضاعفات السكري على القلب والأوعية الدموية". فمن المعروف أن السكري يفاقم خطر الإصابة بالعديد من أمراض القلب والأوعية الدموية، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية وأمراض القلب التاجية واعتلال عضلة القلب وفشل القلب الاحتقاني. وأوضح الدكتور أبي خليل كيف أن السكري يُحدث تغيرات فوق جينية في الحمض النووي "دي.إن.أيه" ويجعل الأشخاص عُرضة لمضاعفات معينة تطال القلب والأوعية الدموية.
Photo1.jpg
وألقى البروفسور خالد مشاقة، العميد المشارك للبحوث في وايل كورنيل للطب - قطر، كلمة استهلالية للتعريف بنطاق برنامج بحوث الطب الحيوي في الكلية. ومن المتحدثين الآخرين خلال الندوة التي نظمتها وايل كورنيل للطب – قطر: الدكتور مارك كوبر أستاذ الطب في جامعة موناش في أستراليا الذي تحدّث عن محصلة الالتهابات والإجهاد التأكسدي وأمراض القلب والأوعية الدموية عند مرضى السكري، الدكتور ميشيل مار أستاذ الطب في جامعة باريس السابعة "السوربون" الذي تطرّق لأدوية علاج السكري وتأثيرها في قلب مريض السكري، الدكتور سامر قباني الأستاذ المشارك للطب في الجامعة اللبنانية الأميركية في بيروت الذي تحدّث عن الحالة الراهنة والتحديات الماثلة أمام الباحثين العاكفين على دراسة أمراض القلب وداء السكري في الشرق الأوسط.

وقال البروفسور مشاقة إن وايل كورنيل للطب - قطر تفخر برعايتها لمثل هذا الحدث المرموق، وأضاف في هذا السياق: "أمراض القلب والأوعية الدموية مسألة طبية عالمية مقلقة تطال تبعاتها المضنية حياة المريض وأسرته في الوقت نفسه. ولمثل هذا المؤتمر أهمية ملموسة كحلقة وصل بين الخبراء والمؤسسات إلى جانب أهميته في تقوية الصلة بين الطرفين، وهو ما يسهّل التعاون وييسّر نشر المعرفة العلمية ويوفّر للأطباء الممارسين الأدوات اللازمة لتحسين الرعاية الطبية المقدّمة لمرضاهم. وينصبّ جانب مهم من اهتماماتنا البحثية في وايل كورنيل للطب - قطر على أمراض القلب والأوعية الدموية، وقد أثبت المؤتمر أهميته العلمية البالغة للمشاركين والمعنيين كافة".

وأعرب كل من البروفسور مشاقة والدكتور أبي خليل عن شكرهما لسعادة الدكتور حجر أحمد حجر البنعلي، رئيس المؤتمر الرابع عشر لجمعية القلب الخليجية والملتقى الحادي عشر لجمعية الأوعية الدموية الخليجية، الذي قدّم شهادة تقدير ودرعاً للكلية خلال الندوة. كما أعربا عن تقديرهما للمنظّمين من جمعية القلب الخليجية ومؤسسة حمد الطبية والجمعية الأوروبية لطب القلب والكلية الأميركية لأمراض القلب على إسهامهم اللافت في تنظيم المؤتمر المتميز ونجاحه في تحقيق أهدافه.

وفي السياق نفسه، قال الدكتور جاويد شيخ، عميد وايل كورنيل للطب - قطر: "تدلّ الشراكة الوثيقة على صُعد عدّة بين أهمّ مؤسسات الرعاية الصحية ومؤسسات بحوث الطب الحيوي على تضافر الجهود والتعاون الوثيق من أجل توطيد مكانة قطر العلمية العالمية والارتقاء بمعايير الرعاية الصحية في قطر".