2018 M01 28

WCM-Q تناقش حماية المشاركين في بحوث الطب الحيوي

مشاركة
نظمت وايل كورنيل للطب – قطر ندوة بحثية متخصصة ضمن سلسلة "القانون والطب"، بعنوان "دور مجالس رصد البيانات والسلامة في بحوث الطب الحيوي التي تُجرى على البشر". وقد شارك في الندوة مجموعة من الأطباء والباحثين والمتخصصين في الرعاية الصحية، ليتعرفوا على الأخلاقيات والقواعد المُتبعة عند إجراء الدراسات والبحوث على البشر، من خبراء في هذا المضمار من مختلف أنحاء العالم.
Photo1(1).jpg
استهلّت أعمال الندوة الدكتورة سوزان إلينبرغ، أستاذة الإحصاء الحيوي في جامعة بنسلفانيا، حيث تحدّثت عن "التحليل المؤقت في التجارب الإكلينيكية"، وأوضحت للمشاركين كيفية تحديد العناصر الرئيسية المطلوبة لخطة التحليل الإحصائي الخاصة بالتجارب الإكلينيكية، والعناصر الرئيسية لخطط رصد البيانات والسلامة.
Photo2(1).jpg
كما تحدّثت السيدة زوي دوران، رئيسة مجموعة دعم التجارب الإكلينيكية في وحدة أبحاث الطب الاستوائي في ماهيدول أكسفورد في بانكوك، عن التحديات الناتجة عند إجراء التجارب الإكلينيكية في بلدان مختلفة ووفقاً لدراسات متعددة الجنسيات. وحددت النتائج المتوقعة من مجالس رصد البيانات والسلامة عند إجراء تجارب إكلينيكية لجنسيات متعددة.

بدوره تحدث الدكتور شهراد طاهري أستاذ الطب والعميد المساعد للاستقصاءات الإكلينيكية في وايل كورنيل للطب – قطر، عن دور مجالس رصد البيانات والسلامة في بحوث الطب الحيوي على البشر وعلاقتها بسلسلة " القانون والطب". وقد أوضح أوجه الشبه والاختلاف بين الرعاية الإكلينيكية والبحوث الإكلينيكية، وأهمية التجارب الإكلينيكية للممارسة الإكلينيكية، واختلاف أدوار ومسؤوليات مجالس المراجعة المؤسسية ومجالس رصد البيانات والسلامة في بحوث الطب الحيوي. كما سلط الضوء في محاضرة ثانية على الدور الذي تقوم به هيئات التمويل في مجال البحوث الإكلينيكية، والاعتبارات التي تعتمدها لتمويل دراسة معينة، وطبيعة الدعم التي ستقدمه.

وألقى الدكتور زياد محفوض، أستاذ مشارك في السياسات وبحوث الصحة العامة في وايل كورنيل للطب- قطر، محاضرة ناقش فيها دور مجالس رصد البيانات والسلامة في بحوث الطب الحيوي على البشر والمتطلبات التي تحتاجها، هذا إضافة إلى التحديات التي تواجه مجالس رصد البيانات وسلامتها في قطر. وقال ان الوظيفة الأساسية لمجالس الرصد تتمثل في ضمان السلامة للمشاركين في البحوث، والحفاظ على نزاهة البيانات البحثية. وتقوم المجالس بوظيفتها هذه من خلال مراجعة طلب الموافقة للمشاركين بالبحوث، ورصد وتقييم بيانات السلامة، وبيانات الاستحقاق والفعالية بشكل مستمر.

واخُتتمت الندوة بحلقة نقاش أدارتها الدكتورة سوناندا هولمز، نائب المدير الإداري التنفيذي ومستشار مشارك للشؤون القانونية وأستاذ مساعد في سياسات الصحة العامة والبحوث في وايل كورنيل للطب – قطر.

وقال الدكتور طاهري: "لا شك أن الاستعانة بالبشر عند إجراء البحوث يعود بنفع كبير، ونحن كباحثين يقع على عاتقنا دور رئيسي في تقديم الرعاية للمشاركين بالبحوث لضمان عدم شعورهم بالأسى، أو تعرضهم لآثار فسيولوجية أو عقلية أو عاطفية. وتقوم مجالس رصد البيانات وسلامتها بدور هام في هذا المجال، فهي تقدم وجهة نظر محايدة توفر نقداً مفصلاً لكل جانب من جوانب الدراسة".

صُنّفت هذه المحاضرة كفعالية تعلُّم جماعية معتمدة وفق متطلبات إدارة الاعتماد في المجلس القطري للتخصصات الصحية. كما اعتُمدت من جانب مجلس اعتماد التعليم الطبي المستمر الأميركي الذي يُعد أحد أهم نظم اعتماد التعليم الطبي المستمر عالمياً.