إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

May 3, 2017

حفل تخرج جامعة فرجينيا كومنولث في قطر، دفعة خريجي 2017، خطوة نحو المستقبل

مشاركة
احتفلت جامعة فرجينيا كومنولث في قطر بتخرج دفعة 2017 في حفل أقيم في الأول من مايو في مركز الطلاب التابع لجامعة حمد بن خليفة.
null
وقد شكل الحدث ذكرى لا تنسى في قلوب الحضور لتلك الكلمات الملهمة والمؤثرة التي وجهها أعضاء هيئة التدريس والخريجين والمتحدث الرئيسي في هذا الحفل الذي جمع الأسر والأصدقاء وأعضاء هيئة التدريس والموظفين للاحتفال بإنجازات خريجي جامعة فرجينيا كومنولث في قطر والنجاح الذي حققوه.

وقال الدكتور مايكل راو، رئيس جامعة فرجينيا كومنولث في كلمته للطلاب: "أهنئ دفعة خريجي 2017. أنتم تقدمون أملا قويا بأن العالم يمكن أن يكون كل ما نتصور. أشجعكم على التفكير في كيفية جعل العالم أكثر جمالا بطرق عديدة، كبيرة وصغيرة ".

في هذا الحفل، منحت جامعة فرجينيا كومنولث في قطر 52 درجة بكالوريوس في الفنون الجميلة في كل من تصميم الأزياء، وتصميم الغرافيك، والتصميم الداخلي، والرسم والطباعة، وتاريخ الفن، وخمس درجات ماجستير في الفنون الجميلة (MFA) في التصميم. وبهذا الحفل السادس عشر يرتفع عدد خريجي جامعة فرجينيا كومنولث في قطر إلى 623 خريجا وخريجة.
Ambassador Smith 1.jpg
وقد تشرف الحفل بحضور سعادة الشيخة هند بنت حمد بن خليفة آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، حيث ألقت على الطلاب والحضور كلمة الحفل .

وقالت سعادة الشيخة هند بنت حمد بن خليفة آل ثاني في كلمتها إلى الخريجين : " لقد نجحت جامعة فرجينيا كومنولث في قطر في التأسيس لنظام أصيل، هنا في قلب الدوحة، وهو نظام يشجع على التطور، ويكافئ الإبداع في الفن والتصميم. ويتجسد نجاح هذه المهمة فيكم أنتم، أفراد دفعة 2017 ".
Graduates Hooray 3.jpg
في حفل التخرج، يتم الاعتراف كل عام بأشخاص فعلوا الكثير من خلال مهنتهم وقيمهم لتعزيز حياة المجتمعات في جميع أنحاء العالم. وفي هذا العام، قامت جامعة فرجينيا كومنولث في قطر بتقديم درجة الدكتوراه الفخرية في العطاءات الإنسانية إلى سفير الولايات المتحدة لدى دولة قطر، دانا شل سميث، لالتزامها ودعمها المستمر لجامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، ولتفانيها العام في كونها داعية للفنون والعلوم الإنسانية.

وقد رحب الجميع بالطالبتين المتفوقتين أليشا ريهان سيد (أعلى معدل)، و راديا فيسبيراس (ثاني أعلى معدل) واللاتي تشاركتا في إلقاء كلمة التخرج، حيث قامتا بتوجيه الشكر لعائلاتهم وزملائهم الخريجين وأصدقائهم وأساتذتهم وجميع موظفي جامعة فرجينيا كومنولث في قطر و الحضور.

وقالت أليشا لزملائها : "تذكروا، هذه ليست النهاية، أنها مجرد بداية. وإذا كنت محظوظا وتعمل بجد حقا، ستجد النجاح. وإذا كنت محظوظا حقا، ستجد الهدف والإرادة لتحقيقه. وعندما يكون لديك هدف للمتابعة، فإن فشلك ونجاحك لايعرفانك ولن يعيقانك".

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.