2014 M08 31

تنحي عميدة جامعة فرجينيا كومنولث في قطر، أليسون فانستون، عن منصبها في نهاية العام الدراسي

مشاركة
أعلنت عميدة جامعة فرجينيا كومنولث في قطر أليسون فانستون، والتي تتبوأ منصبها منذ عام 2007، أنها ستغادر الجامعة في نهاية العام الدراسي 2014-2015 ، أي في يونيو 2015.

أليسون فانستون، عميدة جامعة فرجينيا كومنولث في قطرخلال فترة ولاية العميدة فانستون على رأس جامعة فرجينيا كومنولث في قطر، وسعت الجامعة برامجها وشهاداتها لتشمل الفنون البصرية وتاريخ الفن، كما استحدثت درجة الماجستير في الفنون الجميلة في منطقة الخليج. وقد رفعت مستوى الوعي الدولي والإقليمي حول دور الجامعة الأساسي في قيادة تعليم الفن والتصميم في الشرق الأوسط من خلال النجاحات المتراكمة لبحوث أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وبرامج الجامعة العامة، ومنتدى الفن الإسلامي، ومؤتمر الفن والتصميم "تصميم" الذي يعقد كل سنتين في الدوحة، ورابطة تعليم التصميم في الشرق الأوسط (ميديا)، ومجلة "تصميم"، وهي مجلة تصميم دولية تتمتع بخاصية الوصول المفتوح.

وفي ظل قيادة فانستون أنشأت الجامعة "البيت القطري" في حرم فرجينيا الرئيسي؛ وتم تعزيز الشراكات مع مؤسسة قطر وجامعة حمد بن خليفة، والفروع الجامعية الزميلة، ومتاحف قطر، والعديد من الشركاء المحليين والإقليميين الآخرين؛ وتم التركيز على توسيع البرامج المجتمعية لاستقبال الأطفال والراغبين بتعلم العربية؛ وتضاعفت مرافق الجامعة ومواردها لدعم البرامج الموسعة والاحتياجات المستقبلية للجامعة.

DSC_6167.jpgومؤخراً، أطلقت العميدة فانستون عملية تطوير وتنفيذ الخطة الاستراتيجية الجديدة لجامعة فرجينيا كومنولث في قطر بهدف تحقيق رؤية الجامعة التي تسعى جاهدة إلى المساهمة في التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية الحيوية في قطر والمنطقة من خلال الإبداع، والابتكار، والتعبير، والتعاون. وقالت العميدة فانستون، "إعادة التوجه هذا نحو رؤية قطر الوطنية للعام 2030، وتطوير جامعة حمد بن خليفة، والخطة الاستراتيجية لمؤسسة قطر 2013-2023 يحمل معه تحديات مثيرة تصاحب التغيير. وبدعم ثابت وملهم من صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، نعمل ضمن سياق من النمو المستمر والسريع مع التركيز على المستقبل."

وأضافت العميدة فانستون: "كما أود ان أشكر مؤسسة قطر على دعمها المستمر، وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر على رؤيتها القيادية، والدكتور عبد الله آل ثاني على دعمه المتواصل وإرشاده."

ستقوم كلية الفنون في جامعة فرجينيا كومنولث للفنون بإجراء بحث دولي عن خلف للعميدة فانستون.

لقراءة النص الكامل، يرجى الضغط هنا.