إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

May 13, 2013

"السدرة" يعلن عن تعيين خبيرين عالميين

مشاركة
أعلن مركز السدرة للطب والبحوث عن انضمام اختصاصي الأشعة العالمي الدكتور ديباك كاورا إلى المركز ليتولى رئاسة خدمات الأشعة، والخبير القانوني العالمي في مجال البحوث الطبية الحيوية السيد كلينت هيرمز ليتولى مهام المستشار القانوني العام في المركز.

وسيكون الدكتور كاورا، من خلال منصبه الجديد، مسؤولا على توفير خدمات الأشعة والتصوير عالمية المستوى وتحقيق التوافق بين الخبرات البحثية والعلاجية والخدمات الإشعاعية لضمان تحقيق الريادة لمركز السدرة للطب والبحوث و دعم رؤية المركز ورسالته في توفير أفضل سبل الرعاية الصحية للمريض.

وسيتبع الدكتور كاورا مباشرة للمدير الطبي لمركز السدرة الدكتور ادوارد اس اوغاتا، دكتوراة في الطب، ماجستير في إدارة الأعمال.

انضم الدكتور كاورا رسمياً إلى مركز السدرة في أول أبريل الماضي، وهو اختصاصي أشعة أطفال ويتمتع بخبرة مهنية واسعة في المجالات الطبية والبحثية والأكاديمية، حيث ترأس قبل انضمامه إلى السدرة مركز التصوير التشخيصي في مستشفى أطفال ألبرتا في كالغاري بكندا ، وكذلك عمل استاذاً مشاركا في كلية الطب بجامعة كالغاري الكندية ، كما يتولى رئاسة دائرة أشعة الأطفال المختصة في الكلية الملكية للأطباء والجراحين الكندية.

وسيضع السيد هيرمز على رأس قائمة أولوياته المباشرة تقييم المتطلبات القانونية للسدرة وتوعية الموظفين بقضايا هامة تخص التشريعات والالتزام بالقوانين. وسيكون السيد هرمز مسئولا أمام المدير التنفيذي ومجلس الأمناء في المركز، كما ستتضمن مسؤولياته إدارة جملة واسعة من القضايا التجارية والمؤسسية بما في ذلك العقود ذات القيمة العالية واتفاقيات الانتساب.

قبل التحاق السيد هيرمز بمركز السدرة، تولى منصب نائب الرئيس الأول في مستشفى سينت جود لبحوث الأطفال في ممفيس بولاية تينيسي الأميركية، حيث قام بتأسيس وتوجيه إدارة الشؤون القانونية والعلاقات بالدوائر الحكومية في المستشفى، وكذلك تولى قيادة أعمال الترخيص لمكتب التكنولوجيا في المستشفى، هذا بالإضافة إلى إدارة القضايا القانونية المعقدة والحساسة في سينت جود .

وقبل ذلك عمل السيد هيرمز مستشارا قانونيا في مجال الرعاية الصحية في الشركة العالمية المرموقة "روبز آند غراي" حيث كان يقدم الاستشارة والنصيحة القانونية لأكبر المستشفيات والكليات الطبية والأنظمة الصحية حول العالم. هذا بالإضافة إلى كتاباته في العديد من المطبوعات في مجاله ومشاركاته المتميزة كمتحدث في ما يزيد عن أربعين مؤتمرا ما يضعه في مصاف طليعة المساهمين في تطوير وتعزيز القوانين المتعلقة ببحوث الطب الحيوي والرعاية الصحية.