إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

February 25, 2017

جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" تستضيف دورة للقوات المسلحة القطرية

مشاركة
استضافت جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" 18 ضابطاً من القوات المسلحة القطرية في دورة للأمن السيبراني امتدت لثلاثة أيام، حيث تعلموا خلالها أساسيات الأمن السيبراني والإتصال اللاسلكي.
null
وتم تنظيم الدورة من قبل برنامج التعليم المستمر والمهني في جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" وعقد في مبنى الجامعة في المدينة التعليمية. وتم تصميم وإعداد الدورة لتكون الأولى ضمن سلسلة من الدورات التدريبية التي تهدف إلى دعم وتطوير رأس المال البشري في مجال الدفاع والأمن القومي في قطر.

كما حضر قائد مركز الاستطلاع والمراقبة العميد ركن طيار محمد عويضة الرمزاني الحفل الختامي للدورة، التي كانت إحدى ثمرات اتفاقية تم توقيعها بين جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" ومركز الاستطلاع والمراقبة في شهر يونيو من العام الماضي بهدف تطوير رأس المال البشري والقاعدة المعرفية التكنولوجية المطلوبة لمستقبل قطر.

كما قامت جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" بتوقيع اتفاقية مع القوات المسلحة القطرية في شهر يناير الماضي، حيث إتفق الطرفان على توفير المنح الدراسية والتدريب الداخلي لطلبة الهندسة في الجامعة، وزيادة الفرص أمام إقامة دورات وندوات متخصصة لدعم عمليات وموظفي مركز الإستطلاع والمراقبة والقوات المسلحة، وتعزيز الروابط بين الجامعة والقوات المسلحة القطرية، لتسهيل تبادل المعلومات والخبرات، وإقامة تعاون في مجال البحوث والإستكشاف.

وتم طرح الدورة من قبل الأستاذ الدكتور جوزيف بطرس والدكتور حسين النويري والدكتور علي غريب، وجميعهم من الهيئة التدريسية في برنامج الهندسة الكهربائية وهندسة الكمبيوتر في جامعة "تكساس إي أند أم في قطر" ويمتازون بخبرة واسعة في مجال الأمن السيبراني والإتصالات اللاسلكية. واشتملت مواضيع الدورة، التي امتدت لثلاثة أيام وتعتبر الأولى من نوعها في جامعة "تكساس إي أند أم في قطر"، على نماذج للهجمات الإلكترونية وكيفية تحليل الشيفرات الخبيثة والحماية منها ومعايير الاتصالات اللاسلكية واتصالات الطائرات بدون طيار وغيرها من المواضيع المتخصصة مثل شبكة "واي فاي" والأمن السحابي وسلامة الشبكة.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.