إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

November 17, 2015

مركز السدرة يستضيف سلسلة من الفعاليات التي تركز الضوء على علم الجينوم في قطر

مشاركة
أعلن اليوم مركز السدرة للطب والبحوث عن خطته لاستضافة سلسة من الفعاليات التي تركز على علم الجينوم وتضم خبراء بارزين من حول العالم، حيث سيقوم المركز باستضافة ورشة عمل التحليل الجينومي والاختبارات الجينية- الأخلاق والمجتمع والقانون يوم 24 نوفمبر، بالإضافة إلى ندوة علم الجينوم الوظيفي التي ستعقد يومي 13 و 14 ديسمبر 2015.
null
وتجدر الإشارة إلى أن الجينوم هو عبارة عن مجموع جينات الفرد كاملة. وبالتالي، فعلم الجينوم هو أحد فروع علم الوراثة المتعلق بدراسة المادة الوراثية الكاملة في الخلية أو النسيج. ومن خلال التحليل الجينومي يمكن تحديد وقياس ومقارنة خصائص ومميزات الجينوم مثل تسلسل الحمض النووي ونوعية الجينات. أما علم الجينوم الوظيفي فيختص بدراسة وظائف الحمض النووي والجينات والبروتينات.

وتأتي الفعاليتان في إطار سلسلة ندوات السدرة، حيث سيتمكن الأطباء والمختصين في الرعاية الصحية والباحثين والعلماء والأكاديميين والطلاب من حضورهما بالمجان بعد أن يتم تسجيل أسماء المشاركين لحضور تلك الفعاليات.

للحصول على مزيد من المعلومات حول السيرة الذاتية للمتحدثين وجدول أعمال الندوات والتسجيل، يُرجى زيارة موقع: http://events.sidra.org/

ورشة عمل التحليل الجينومي والاختبارات الجينية- الأخلاق والمجتمع والقانون يوم 24 نوفمبر
ستقدم “ورشة عمل التحليل الجينومي والاختبارات الجينية- الأخلاق والمجتمع والقانون” الفرصة للوصول إلى اتفاق في الرأي حول القضايا الاجتماعية والقانونية والأخلاقية المرتبطة بالتحليل الجينومي والاختبارات الجينية بصفة عامة مع التركيز على قطر بوجه خاص. وتستهدف ورشة العمل الطلاب والباحثين والأكاديميين وعلماء الوراثة العاملين في مجال التحليل الجينومي والاختبارات الجينية.

ندوة علم الجينوم الوظيفي يومي 13-14 ديسمبر 2015
ستقدم ندوة علم الجينوم الوظيفي الفرصة لمناقشة التطورات الحديثة في مجال علم الجينوم الوظيفي مع عرض شرح لخريطة الجينوم البشري والنتائج المتعلقة بالطب الدقيق. كما سيتم في الندوة تقديم عروض ستتناول أثر الدراسات الجينية على الأمراض النادرة والاضطرابات المعقدة.

لقراءة الخبر بالكامل على موقع مركز السدرة يرجى الضغط هنا