إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

June 20, 2017

مركز السدرة يقدم برنامج التدريب الافتراضي لمقدمي الرعاية الصحية

مشاركة
قام مركز السدرة للطب والبحوث بتقديم برنامج التدريب الافتراضي للمتخصصين في الرعاية الصحية وذلك في إطار التزام المركز بتوفير الدعم لشبكة الرعاية الصحية المتكاملة في البلاد. تم تصميم البرنامج بالتعاون مع مؤسسة الرعاية الصحية الأولية من أجل الارتقاء بفرص التعليم الطبي وتطوير الجهود المشتركة بين مختلف مقدمي الرعاية الصحية.
Sidra-Logo-RGB-L-9.jpg
وهذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها المجلس القطري للتخصصات الصحية باعتماد تدريب افتراضي بين مقدمي الرعاية الصحية في البلاد. كما يأتي البرنامج متماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030 الخاصة بالخدمات العامة الفعالة والرعاية الصحية المتكاملة.

تم عقد الجلسة التجريبية الأولى الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية في نهاية شهر مايو حيث وصل البث الحي إلى أربع مواقع تابعة لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية في آن واحد في مناطق الدوحة والخور والدحيل. وقد قام بإدارة الجلسة الدكتور جاي أوداسي رئيس قسم طب الرعاية الحرجة ومدير العناية المركزة لقلب الأطفال في مركز السدرة. ويعمل الدكتور أوداسي أيضاً كأستاذ مشارك في قسم طب الأطفال بكلية طب وايل كورنيل في قطر.
ركزت الجلسة التفاعلية على التمييز بين أصوات قلب الأطفال والنفخة القلبية التي يمكن علاجها من خلال الرعاية الصحية الأولية، وأصوات قلب الأطفال والنفخة القلبية التي يمكن إحالة أصحابها إلى الرعاية المتخصصة. وهذا سيساعد أطباء الرعاية الصحية الأولية، الذين غالباً ما يكونون نقطة الاتصال الأولى للمرضى، على التمييز بين الحالات التي يمكن علاجها في عياداتهم وتلك التي تحتاج إحالة إلى المتخصصين في مركز السدرة. وهذا التمييز بين الحالات له أهمية حيث أنه يعزز راحة المريض وكفاءة استخدام الموارد.

وتعليقاً على هذا التدريب قال الدكتور أوداسي: "يتطلب تكوين شبكة صحية متكاملة على المستوى المحلي الكثير من التعاون. ويسعد مركز السدرة المشاركة مع مؤسسة الرعاية الصحية الأولية والمجلس القطري للتخصصات الصحية للقيام بدور في تعزيز الرعاية الصحية الأولية وهي أحد أهداف الاستراتيجية الوطنية للرعاية الصحية 2013-2018. ومن المهم وجود حوار متبادل بين مقدم الرعاية الصحية الأولية والطبيب الأخصائي من أجل فهم احتياجات المريض وتقديم الرعاية الآمنة في الوقت المناسب. ولدي اعتقاد راسخ بأنه ينبغي لمقدمي الرعاية الصحية في قطر العمل كفريق واحد من أجل تقديم أفضل رعاية صحية ممكنة. إضافة إلى ذلك، من المهم معرفة الموارد المتاحة في المجتمع عبر هذه الشبكة لضمان إجراء الفحوصات الطبية الدورية ومتابعة واستمرارية الرعاية".

وقد تبادل المشاركون من مركز السدرة ومن مؤسسة الرعاية الصحية الأولية المعلومات حول أفضل الممارسات الدولية وقاموا بمراجعة الطرق الطبية لتعزيز رعاية المرضى في قطر فضلا عن فرص تكامل الخدمات بين مركز السدرة ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.