2015 M07 14

روتا تستضيف المشاورات الشبابية الأولى في إطار القمة الإنسانية العالمية

مشاركة
تستضيف مؤسسة أيادي الخير نحو آسيا (روتا)، المشاورات الشبابية الأولى في إطار مظلة القمة الإنسانية العالمية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة والتي ستعقد في 1-2 سبتمبر القادم بالدوحة.
ROTA single logo.jpg
ويشارك في هذه المشاورات نحو 100 من شباب العالم الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاماً، ويشارك من دولة قطر نحو 50 شاباً وفتاة تم اختيارهم قبل 12 يوليو 2015 وفق معايير صارمة، وقد قام بعملية الاختيار لجنة الشباب في مؤسسة روتا التي تلقت تدريباً مكثفاً للاضطلاع بهذه المسؤولية.

ويقول السيد عيسى المناعي، المدير التنفيذي لمؤسسة روتا: " سيتناول الشباب المشارك في المشاورات القضايا الإنسانية العالمية الشائكة من وجهة نظرهم الخاصة، ومن خلال استضافة روتا لهذا الحدث العالمي الفريد، نسعى إلى تعزيز الاتفاقات الخاصة بالشباب والمراهقين، ودعم المبادرات المتميزة للشباب، فضلاً عن توفير منصة عالمية للأجيال القادمة للتعبير عن أصواتهم والقيام بدور فعال في حل القضايا الإنسانية".


وقد دعا السيد بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، إلى عقد مؤتمر القمة الإنسانية العالمية بغرض تحسين سبل الاستجابة والاستعداد للكوارث والأزمات، كما تهدف المشاورات الشبابية إلى إعادة صياغة مفهوم مشاركة الشباب في القضايا العالمية لا سيما الإنسانية، حيث سيتم جمع آراء الشباب من جميع أنحاء العالم حول الحلول والتحديات المتعلقة بالقضايا العالمية الإنسانية الشائكة.

وفي المشاورات الشابية الأولى التي ستعقد في الدوحة في سبتمبر القادم سيتم رفع مقترحات الشباب المشاركين إلى تقرير الأمم المتحدة السنوي فضلاً عن رفعها لتشكل جزءاً من القمة الإنسانية العالمية التي ستعقد في إسطنبول بتركيا في العام 2016.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا