2015 M07 1

أيادي الخير نحو آسيا تجمع 120 ألف ريال لتعليم الأطفال

مشاركة
عقدت أيادي الخير نحو آسيا (روتا)، غبقة النساء تحت عنوان "غبقة الخير"، برعاية وحضور سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس إدارة مؤسسة روتا، وحضور الدكتورة الشيخة عائشة بنت فالح بن ناصر آل ثاني، عضو مجلس إدارة مؤسسة روتا، كجزء من برنامج روتا رمضان 2015، وذلك بمحطة مطافئ الدوحة القديمة، لجمع التبرعات لدعم تعليم الأطفال اليمنيين الذين يعانون ويلات الصراع السياسي الدائر حالياً.
Photo 1.jpg
وحضر الغبقة أكثر من 100 سيدة من سيدات المجتمع القطري، فضلاً عن عضوات رابطة خريجي مركز قطر للقيادات، والذي تترأس مجلس إدارته سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني.

وفي أول مشاركة لرابطة خريجي مركز قطر للقيادات، ساهمت الرابطة بمبلغ 120 ألف ريال قطري، لدعم مشروعات "روتا" الإنسانية في مجال تعليم الأطفال في اليمن، فضلاً عن عدد من المشروعات التعليمية الأخرى في إطار البرامج الوطنية لمؤسسة روتا.

وقد تم تخصيص مبلغ 20 ألف ريال قطري من هذا التبرع لدعم حملة سفير روتا للنوايا الحسنة، غانم المفتاح، التي تهدف إلى دعم الأطفال من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بمخيم نهر البارد.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا