2017 M02 18

"مركز قطر للقيادات" و"معهد بيكر" ينظمان ندوة

مشاركة
اختُتِمت في 16 فبراير الجاري فعاليات ندوة سياسات الطاقة والتنويع الاقتصادي، التي نظّمها مركز قطر للقيادات ومعهد بيكر التابع لجامعة رايس بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة وجامعة قطر. وألقى الكلمة الختامية في الندوة سعادة عبدالله بن حمد العطية، رئيس مؤسسة عبدالله بن حمد العطية الدولية للطاقة والتنمية المستدامة ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الطاقة والصناعة سابقا.
null
وجمعت الندوة التفاعلية التي استمرت لمدة يومين، نخبة من أبرز الخبراء المحليين والإقليميين والدوليين من القطاعين العام والخاص، لمناقشة السياسات المتعلقة بالموضوعات الهامة مثل الطاقة والاقتصاد والبيئة.
DSC_8113.JPG
وقال سعادة العطية: "نحن نستعد للمستقبل مع إدراكنا التام للحقيقة الحتمية بأن موارد النفط والغاز ناضبة لا محالة. وتتضمن التزاماتنا تجاه الأجيال القادمة ضرورة أن نرتقي بكفاءاتنا وجهودنا لإيجاد حلول لأهم التحديات التي نواجهها. وتعتبر ندوة سياسات الطاقة والتنويع الاقتصادي مثالاً حياً على تكاتف جهود الخبراء والمتخصصين وقادة القطاع في قطر في سبيل تحقيق الصالح العام".
DSC_8216.JPG
كما تضمنت الندوة أربع جلسات نقاشية، تفاعل الحضور في كل واحدة منها في حوارات عالية المستوى حول السبل الكفيلة بإيجاد حلول فعالة للتحديات المتعلقة بسياسات الطاقة، مثل إصلاح نظم دعم الطاقة، والتنويع الاقتصادي، وثلاثية إنتاج الغذاء والطاقة والمياه، والتغير المناخي.

وركزت المباحثات خلال الجلسة الأولى في اليوم الأول، على تداعيات نظم دعم الطاقة في دول الخليج وتأثيرها على الاستهلاك المحلي والصادرات. وقدم الخبراء أفكارهم حول الدور الذي يمكن أن يلعبه صانعو القرار لتقليل تكاليف الدعم مع المحافظة في الوقت نفسه على معايير معيشية عالية. وتم تخصيص الجلسة الثانية حصرياً لمناقشة قضية التنويع الاقتصادي، حيث تحدث الحضور حول السبل التي يمكن لدول الخليج اتباعها من أجل الاستفادة من موقعها كمركز للتجارة الدولية، بما يضمن لها الاستقرار الاقتصادي على المدى الطويل. كما شارك الحضور في جلسات نقاش وجلسات لطرح الأسئلة، حيث ناقشوا فوائد الاستثمار في التعليم العالي من أجل التحول بنجاح إلى اقتصاد قائم على المعرفة.

وخلال اليوم الثاني من الندوة، تحدث الخبراء عن الروابط بين إنتاج الغذاء والطاقة والمياه، وكيف يمكن للمنطقة أن تستثمر مكاسبها من موارد الطاقة في مشاريع مستدامة لإنتاج الغذاء والمياه.

وسوف يقدم كلّ من مركز قطر للقيادات ومعهد بيكر التابع لجامعة رايس، سلسلة من التوصيات المتعلقة بالسياسات، استناداً للحوارات وإلى المعارف والخبرات المكتسبة من جلسات الندوة.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.