2016 M11 16

افتتاح الحديقة المجتمعية بمدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية

مشاركة
افتُتحت الحديقة المجتمعية بمدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية، وذلك في إطار فعاليات أسبوع قطر للاستدامة. ويعتبر هذا المشروع التعليمي التفاعلي الرائد حول قضايا الاستدامة، نتاجاً لمجهود مشترك بين مجلس قطر للمباني الخضراء، ومدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية، وشركة الخليج للمقاولات، وجمعية أصدقاء مدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية.
null
ويقع المشروع في أرجاء مدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية، حيث يقدّم فرصة عملية لتعريف الأطفال بشتى المجالات العلمية والمعرفية، ومن ضمنها قضايا البيئة، والعلوم، والرياضيات، وعلوم الحاسوب، والفن. ويضيف المشروع إلى المناهج الدراسية النوعية التي تعتمدها المدرسة من خلال تثقيف الطلاب حول القضايا البيئية بطرق متنوعة، مثل استعراض أوجه استخدام الطاقة المتجددة، والمواد المدوّرة، ودور الحياة النباتية في حماية البيئة.
Image 2.jpg
وسيتم إطلاق المشروع في عدد من المدارس الأخرى في قطر، وذلك ضمن المساعي المبذولة لتقديم الفرص التعليمية التفاعلية حول قضايا الاستدامة وحماية البيئة، من أجل تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 للتنمية المستدامة.ولا يقتصر دور الحديقة المجتمعية بمدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية على الأنشطة التعليمية، حيث يهدف المشروع أيضاً إلى إصدار البيانات والمعلومات التي من شأنها دعم البحوث البيئية المستقبلية تحت إشراف مؤسسة قطر.
Image 3.jpg
ويتميز المشروع بإشراكه للمجتمع المحيط كجزء أساسي من فكرته المبدئية، حيث ساهم كل من الطلاب وأولياء الأمور في تطوير المشروع منذ البداية. وحول هذا الموضوع، أكدت السيدة شان بيسويك، من جمعية أصدقاء مدرسة الدوحة للناطقين بالانجليزية، قائلة: "تتميز المدرسة بتركيزها على المسؤولية المجتمعية. ويوسّع مشروع الحديقة المجتمعية من نطاق تواصلنا ليشمل المجتمع القطري كله، فضلاً عن أولياء الأمور والمعلمين، وذلك عبر التعاون مع عدد من المدارس والجهات المعنية الأخرى.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا