إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

March 15, 2016

حديقة القرآن النباتية تكرّم الفائزين في المسابقة البحثية لطلاب الثانوية

مشاركة
ضمن فعاليات يوم البيئة الوطني لدولة قطر، اختتمت حديقة القرآن النباتية، عضو مؤسسة قطر ، فعاليات المعرض البيئي والمسابقة البحثية البيئية لطلاب المرحلة الثانوية، التي أقيمت في مركز الطلاب بجامعة حمد بن خليفة في المدينة التعليمية.
null
وقد حضر الحفل الختامي للمسابقة البحثية البيئية جميع المدارس المنضوية تحت مظلة مؤسسة قطر، وعدد من المدارس المستقلة والخاصة من مختلف أنحاء دولة قطر. ويأتي تنظيم حديقة القرآن النباتية ، للمسابقة البحثية البيئية في إطار الاحتفال بيوم البيئة الوطني لدولة قطر لعام 2016، وفي ظل برنامج الحديقة التعليمي الذي يهدف إلى صون النبات والبيئة. وقد آثرت الحديقة تنظيم "المسابقة البحثية البيئية" لهذا العام حول قضيتين بيئيتين يهتم بهما كافة أفراد المجتمع، وهما "إدارة المياه" و"صون النباتات البرية في دولة قطر"، وذلك لإيجاد حلول مبتكرة للتغلب على تلك التحديات، عن طريق البحث الهادف والمُمَنهج لطلاب وطالبات المرحلة الثانوية بمدارس الدولة.

Image 1.jpg
وقالت الأستاذة فاطمة بنت صالح الخليفي، مدير حديقة القرآن النباتية: "إننا في حديقة القرآن النباتية نسعى إلى أن يُقدم الطلاب المشاركون أبحاثاً وأفكاراً ومشاريع حول القضايا البيئية المطروحة، على أن تضيف تلك الأبحاث أشياء جديدة إلى عالم العلم والمعرفة. وقدمت تلك البحوث لمتخذي القرار المعنيين بصون وحماية الموارد الطبيعية، لتساعدهم في إيجاد حلول مختلفة لتلك القضايا البيئية المُعاصرة".
Image 2.jpg
هذا وقد قامت حديقة القرآن النباتية بتقديم عدد من ورش العمل التعليمية حول قضيتي إدارة المياه وصون النباتات البرية لطلاب المدارس المُشاركة في المسابقة، مما ساعدهم في تصميم تجارب البحث وتقديم مقترحاتهم حول الأبحاث المرجُوَة. ثم قامت كل مدرسة بتقديم مُلخصات البحوث وأوراق الأبحاث الكاملة التي قامت بدراستها، مدعمة بالأفلام الوثائقية، التي تثبت جدية البحث. وفي يوم التكريم، قام كل فريق من الفرق المتنافسة بعرض لوحة النتائج أمام الجمهور، حيث أعلنت لجنة التحكيم الفائز بالمركز الأول عن كلٍ من فئة "أبحاث إدارة المياه" وفئة "أبحاث صون النباتات البرية".

وفازت أكاديمية قطر للقادة، عضو مؤسسة قطر ، بالمركز الأول عن فئة أبحاث "إدارة المياه" بالبحث الذي قدمته تحت عنوان "الإدارة الفعالة لمياه غسيل السيارات في قطر"أما المركز الأول عن فئة أبحاث "صون النباتات البرية في قطر"، فكان من نصيب المدرسة الهندية الإسلامية في قطر عن البحث المُقدم تحت عنوان "أهمية أشجار القرم الساحلية في قطر".
Image 4.jpg
ومن جهة أخرى، قالت الدكتورة حمدة حسن السليطي، الأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والتراث:"إن مثل هذه المسابقات والأنشطة تساعد على زيادة تفاعل الطلبة والطالبات بمناهجهم الدراسية من خلال الاحتكاك المباشر بينهم وبين بيئتهم، ورحبت اللجنة بالمشاركة في تحكيم أبحاث الطلبة ووضع شروط الأبحاث منذ اللحظة الأولى، ونأمل أن تكون بادرةً طيبة للارتقاء بمستوى أبنائنا العلمي والثقافي."

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا