2015 M12 10

مركز مناظرات قطر ينظم دورة تدريبية حول "فن الحوار والحجج والتفنيد" بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية

مشاركة
افتتحت صباح يوم الإثنين الموافق 7 ديسمبر فعاليات الدورة التدريبية حول "فن الحوار والحجج والتفنيد"، والتي نظمها مركز مناظرات قطر بالتعاون مجدداً مع مؤسسة حمد الطبية والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام متتالية في مقر المركز بالمدينة التعليمية
null
شاركت في الدورة 27 موظفة من قطاع الرعاية الصحية والورشة جزء من برنامج مؤسسة حمد الطبية للقيادة من أجل التغيير. وتأتي ضمن مساعي المركز الحثيثة لنشر فن المناظرات بين جميع فئات المجتمع القطري .

ومن جهتها أشارت الدكتورة مايا نينادوفيتش / كرواتيا – مدربة ومؤسسة الكثير من معاهد المناظرات في أوروبا - ، إلى أن الدورة عبارة عن ست ورش تمَّ تقسيمها على 3 أيام تهدف في مجملها إلى التعرف على أساسيات ومهارات المناظرة من خلال التدرب على فن الإلقاء – افعل لا تفعل – مثال : تحديد الوسائل التي تؤدي إلى الخلافات، وكيفية العمل لحلها وتجنب الوقوع بها ، كما تطرقت إلى عرض آلية المغالطات المنطقية والبلاغة الخطابية .

وأوضحت أن برنامج الدورة اتسم بالمتعة والكثافة من خلال تفاعل المشاركات مع المدربة لاسيما أثناء نقل بعضاً من تجاربهم الشخصية وتطبيقها على محاور الورشة وهذا ما ساعدهن على بناء حجج سليمة ومنطقية، وتحليل الأفكار وتفنيدها، وتطبيق مهارات التناظر والحوار في القضايا الجدلية الخاصة بقطاع الرعاية الصحية.

وأكدت أن أهمية الدورة تنبع من كونها تمنح الكوادر الوطنية أدوات ضرورية في الحياة وفي سوق العمل وتصقل فيهن المهارات القيادية التي تمكنهن من التواصل الفعال والقدرة على التعبير عن الذات والنقاش الحر والتحليل والتفكير، كالقدرة على الإقناع والحوار والمحاججة والتواصل الفعال واحترام الرأي الآخر.

ونبهت الدكتورة مايا على أهمية وضرورة استخدام المناظرة كوسيلة لتوعية المجتمع بالتحديات التي تواجه قطاع الصحة وما ينتج عنها من سلبيات.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا