2013 M09 5

"جورجتاون" على خطى النمو في قطر

مشاركة
مما لا شك فيه أن قطر انتهجت مساراً طموحاً للتنمية المحلية. ففي حين تستمر الاستعدادات على قدم وساق لاستضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم في عام 2022، فإن نمو فرص العمل والتوقعات الاقتصادية تشير إلى أن الدولة ستواصل تحقيق معدلات نمو مضاعفة وقوية في الناتج المحلي الإجمالي. وقد كان لمؤسسة قطر، التي أنشأت سنة 1995، دور فاعل في تحقيق العديد من الإنجازات اللافتة للبلاد من خلال البرامج والمشاريع المخصصة لدعم أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

وفي حين شهدت فروع الجامعات العالمية الكبرى التي تحتضنها مؤسسة قطر تخريج العديد من الدفعات الطلابية، فإن بعضاً من تلك المؤسسات الأعضاء نفسها تمر حالياً بمراحل تحول خاصة بها. فجامعة جورجتاون قطر باشرت بالفعل توسيع برامجها مع الإعلان عن عدد كبير من المدرسين المعينين حديثاً، وإطلاق تخصصات جديدة وتقديم شهادة جديدة في مجال الإعلام والسياسة بالشراكة مع جامعة نورث وسترن في قطر.

وسيشهد العام الدراسي المقبل التحاق ما مجموعه 248 طالباً جرى تسجيلهم في برنامج البكالوريوس التي يستمر أربع سنوات، وهم يمثلون 46 دولة، حيث يشكل القطريون ما يقرب من ثلث الجسم الطلابي. وتوفر كلية الشؤون الدولية درجة بكالوريوس العلوم في السياسة الدولية، والاقتصاد الدولي، والثقافة والسياسة، والتاريخ الدولي.

وبموجب التوسع الأخير، سيشهد حرم كلية الشؤون الدولية في المدينة التعليمية انضمام 15 أكاديمياً بارزاً كمدرسين ضمن العديد من التخصصات، بما في ذلك الاقتصاد، واللسانيات التطبيقية، واللغة الإنجليزية، والأدب العالمي، واللغة العربية، والآداب والثقافة.

لقراءة الموضوع الكامل على موقع جورجتاون في قطر، يرجى الضغط هنا.