2013 M03 14

مجلس قطر للأبنية الخضراء يجدد شراكته مع "ويندام"

مشاركة


وقّع مجلس قطر للأبنية الخضراء، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، مذكرة تفاهم مؤخرا مع فندق ويندام جراند ريجنسي - الدوحة، لتجديد الشراكة بين الطرفين الرامية لتعزيز الوعي والمعرفة البيئية، للعام الثاني على التوالي.


وتنص المذكرة الموقعة على استمرار الفندق في كونه شريك الضيافة للمجلس في عام 2013، فضلا عن التعاون في نشر المعرفة البيئية، وتعزيز الوعي بالقضايا الرئيسة المتعلقة بالاستدامة، وتشجيع مشاركة الشباب في المشاريع الخضراء في البلاد.

واعتبرت المهندسة رشا خميس السليطي، نائب رئيس مجلس قطر للأبنية الخضراء ومدير إدارة المشاريع في إدارة المشاريع الرئيسية في مؤسسة قطر، أن مذكرة التفاهم "تبشر بإحداث تغيير واسع في قطاع الضيافة بدولة قطر. إذ يقدم فندق ويندام جراند ريجنسي نموذجاً واعداً للفنادق المحلية في كيفية متابعة وتطوير أدائها البيئي، عبر اتخاذ تعديلات بسيطة ومؤثرة على مرافقها". وأضافت قائلة: "إن مجلس قطر للأبنية الخضراء مُكرس لمساعدة قطاع الضيافة على الحد من التلوث والتأثيرات البيئية الضارة الناجمة عن أعمال الفنادق. ومن خلال هذه الشراكة المتجددة، سنعمل معاً على تطوير الممارسات المستدامة للفندق، التي أثبتت نجاعتها الاقتصادية حتى الآن".

ويواصل مجلس قطر للأبنية الخضراء، من خلال مجموعة العناية بالفنادق الخضراء، توحيد الجهود مع المؤسسات الرائدة مثل فندق ويندام جراند ريجنسي، للعمل على الحد من انبعاثات الكربون الناجمة عن الفنادق.


ويعتبر فندق ويندام جراند ريجنسي عضواً بارزاً في مجموعة العناية بالفنادق الخضراء، خاصة بعد نجاحه في تحقيق تقدم كبير في مجال "تخضير" عملياته. إذ ساعدت الاجراءات التي اتخذتها إدارة الفندق في خفض نحو 75% من الطاقة الناجمة عن إضاءة الغرف، وذلك نتيجة الاستعانة بمصابيح موفّرة للطاقة. كذلك يقوم الفندق بفرز القمامة إلى بلاستيكية وورقية وزجاجية، ويعتني بتحضير كمية طعام وفقاً لإجمالي عدد الضيوف، لضمان عدم هدر المواد الغذائية.

تم توقيع الاتفاقية من قِبل المهندسة رشا خميس السليطي، نائب رئيس مجلس قطر للأبنية الخضراء ومدير إدارة المشاريع في إدارة المشاريع الرئيسية في مؤسسة قطر، والسيد أيمن لطفي، مدير عام فندق ويندام جراند ريجنسي - الدوحة، في تاريخ 6 مارس 2013.