إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

April 22, 2019

مؤسسة قطر تعلن أسماء المتأهلين للفوز بجائزة "أخلاقنا"

مشاركة

أعلنت مؤسسة قطر عن أسماء ثلاثة متأهلين في النسخة الثانية من جائزة أخلاقنا 2019، وسيتم فتح مجال التصويت للمتأهلين اليوم عبر الموقع الإلكتروني المخصص لهذه المبادرة، حيث سيتم الإعلان عن الفائز في حفل تكريم خريجي مؤسسة قطر لعام 2019 والذي سيُقام بتاريخ 7 مايو.

وتضم أسماء المتأهلين لهذا العام، الطالبة إيمان العبيدي، البالغة من العمر 15 عامًا، صاحبة مشروع "بوصلة المستقبل"، وهو برنامج صيفي يضم 25 مؤسسة محلية، تقدم تجربةً عمليةً واقعيةً في سوق العمل. وريما الكواري، البالغة من العمر 19 عامًا، قائدة مشروع "تمكن"، وهو برنامج توجيهي يهدف إلى إعادة تنشيط دور الموظفين المتقاعدين عبر دعوتهم ليصبحوا مرشدين محترفين للشباب القطريين. ومشروع "مبصرون"، بقيادة نوال الكربي، البالغة من العمر 17 عامًا، وهو تطبيق للهواتف الجوالة يعتمد على الصوت كليًا، يمكّن المكفوفين وضعاف البصر من طلب الوجبات من المطاعم واستعراض مكوناتها ومقارنة أسعارها دون الحاجة إلى المساعدة من أحد.

صورة 1 من 3

وفي هذا الصدد، قالت السيدة مشاعل النعيمي، رئيس تنمية المجتمع بمؤسسة قطر: "يسعدنا أن نعلن عن أسماء المتأهلين للفوز بالنسخة الثانية من جائزة أخلاقنا. حيث تجسد المشروعات المختارة قيم الجائزة، وتهدف إلى إحداث تغيير إيجابي في المجتمع".

وأضافت النعيمي: ""أطلقت الجائزة لتكريم الشباب والشابات الملهمين، الذين نؤمن أن لأفكارهم تأثير حقيقي وملموس على حياة الآخرين. لهذا السبب، ندعو جميع أفراد المجتمع لدعم هذه المشاريع، من خلال التصويت لمبادرتهم المفضلة عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمسابقة".

وتهدف جائزة "أخلاقنا" إلى تسليط الضوء على الأخلاق العالمية التي تحلّى بها الرسول محمّد (صلى الله عليه وسلم)، الذي يعدّ مثالًا يحتذى بخلقه الكريم، ومرشدًا للقيم التي تتبنّاها هذه الجائزة، والتي نسعى جميعًا إلى الاقتداء بها. تسعى الدورة الثانية إلى تسليط الضوء على المشروعات التي تتبنّى الأخلاق الحميدة التي تتشاركها الثقافات المختلفة، ما يعكس البيئة الشاملة ومتعددة الثقافات في دولة قطر ويستند إلى القيم الراسخة في التراث الإسلامي.

وقد قامت لجنة تحكيم الجائزة باختيار المتأهلين الثلاثة للدورة الثانية من بين الطلبات التي قدمت للمنافسة، وتشكلت اللجنة من الدكتور عماد الدين شاهين، عميد كلية الدراسات الإسلامية بجامعة حمد بن خليفة، والسيدة آمال عبد اللطيف المناعي، الرئيسة التنفيذية للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي، والدكتور جاسم سلطان، المدير العام لمركز الوجدان الحضاري، والبروفسور مبروك زيد الخير مدير المركز الوطني للبحوث في العلوم الإسلامية والحضارة بالجزائر.

أعلنت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، عن جائزة "أخلاقنا" لأول مرة في عام 2017، وكان سوار الذهب علي قد فاز بالنسخة الأولى من جائزة أخلاقنا وقد تسلم الجائزة خلال حفل تكريم خريجي مؤسسة قطر دفعة 2018، الذي عُقد في ساحة الاحتفالات بالمدينة التعليمية.

لمزيد من المعلومات حول المتأهلين الثلاثة وللتصويت، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني لجائزة "أخلاقنا": akhlaquna.qa