إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

March 26, 2014

مؤسسة قطر تختتم حملة توعوية لمواجهة ارتفاع ضغط الدم

مشاركة
qf logo.jpgاختتمت إدارة خدمات الأغذية والتغذية في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، مؤخرا، حملة توعوية تستهدف تعزيز الوعي لدى موظفيها وطلابها حول نمط الحياة الصحي وكيفية الوقاية من ارتفاع ضغط الدم.

وقد ركزت الحملة التي انطلقت، مع مطلع شهر مارس 2014 تحت عنوان "نعم لحياة صحية أفضل"، على مرض ارتفاع ضغط الدم ومسبباته، وسبل الوقاية والحد منه، مع التعريف بالدور الكبير الذي يلعبه الملح في هذا الإطار. إذ تشير التقديرات إلى أن ارتفاع ضغط الدم يتسبب بوفاة 7.5 مليون شخص حول العالم، أي حوالي 12.8% من مجموعة الوفيات في العالم. كما تكشف أحدث الاحصاءات أن 32.9% من الشعب القطري يعاني من ارتفاع ضغط الدم، إلا أن 33.4% من المصابين يجهلون إصابتهم بالمرض.

من جهتها، تحدثت بسكال حدشيتي ريشا، مشرف خدمات التغذية من قسم الخدمات الغذائية والتغذية في إدارة خدمات الدعم بمؤسسة قطر، عن الفعاليات التي تم تنظيمها خلال شهر التوعية الغذائية، والتي تنوعت بين ورش عمل، وصفوف تعليم الطهي الصحي، وأيضاً جولات التسوق الذكي.

وتقول حدشيتي: "قمنا بجولات في 11 موقعاً مختلفا داخل مؤسسة قطر، وجمعنا معلومات من أكثر من 300 مشترك، بمساعدة قطر بيوبنك، لإنشاء ما يشبه قاعدة بيانات لدراستها لاحقاً، ومعرفة كم عدد الأشخاص الذين يعانون من مرض ارتفاع ضغط الدم، أو يواجهون خطر الإصابة به".

يُشار إلى أن ارتفاع ضغط الدم يرتبط بثلاثة عوامل سلوكية رئيسية، وهي التدخين وعدم كفاية النشاط البدني، واعتماد نظام غذائي غير صحي. وتُظهر الاحصائيات الحديثة أن نسبة القطريين البالغين الذين يدخنون يومياً تصل إلى 14.7%، بينما لا يمارس 71.3 من القطريين البالغين نشاطاً بدنياً فعالاً. كما أن 91.1% من القطريين البالغين يتناولون أقل من 5 حصص من الفاكهة أو الخضراوات يومياً.

وتشير التقديرات إلى أن أغلب كمية الصوديوم التي يتناولها سكان دولة قطر تأتي من الأطعمة المصنّعة، وليس من ملح الطعام.

لقراءة النص الكامل، يرجى الضغط هنا.