إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

March 25, 2019

انطلاق أعمال المؤتمر الدولي للبنوك الحيوية 2019

مشاركة

اجتمع اليوم علماء وخبراء في مجال الرعاية الصحية من أكثر من15 دولة في جلسة افتتاح المؤتمر الدولي للبنوك الحيوية 2019. ويسلط المؤتمر الضوء على دور البنوك الحيوية والبحوث الطبية في تطوير الرعاية الصحية وتحسين النتائج السريرية.

يستمر هذا الحدث الدولي على مدار ثلاثة أيام تحت عنوان "الجودة تصنع الفرق، حوار دولي في قطر". وينظم المؤتمر قطر بيوبنك للبحوث الطبية، بالشراكة مع الجمعية الأوروبية والشرق أوسطية والأفريقية لحفظ العينات الحيوية والبنوك الحيوية (ESBB)، وبدعم من برنامج BBMRI-ERIC, وهي بنية أساسية بحثية أوروبية للبنوك الحيوية، والجمعية الدولية للمستودعات البيولوجية والبيئية (ISBER).

وفي معرِض إلقاءه الضوء على استراتيجية مؤسسة قطر البحثية، ومجموعة مبادراتها الهامّة لتمكين ودعم الأبحاث الصحية والطبية المبتكرة في قطر؛ قال الدكتور الدكتور ريتشارد أوكنيدي ، نائب رئيس البحوث والتطوير والابتكار في مؤسسة قطر في كلمته الافتتاحية "تسرّع بحوث الطب الحيوي عملية تحويل الرعاية الصحية من واحدة تعتمد على العلاجات العامة إلى أخرى تعتمد على الطب الوقائي والاستباقي والشخصي. وقد نشط قطاع البحوث والتطوير والابتكار بمؤسسة قطر في هذا المجال من خلال المبادرات الهادفة التي قادها قطر بيوبنك وبرنامج قطر جينوم".

وأضاف الدكتور أوكنيدي: "لا يُمكن، في إطار هذه المقاربة نحو الطب الدقيق، تقليل أهمية البنوك الحيوية وبحوث الجينوم ودورها الرئيسي في تعزيز صحة السكان في قطر ورفاهيتهم. ومن خلال فعاليات على غرار المؤتمر الدولي للبنوك الحيوية، فإننا نوفر المنصة الملائمة لعلمائنا وباحثينا من أجل تبادل المعرفة، والتناقش مع الخبراء العالميين حول آخر التطورات والابتكارات، فضلاً عن إنشاء شبكات وشراكات مهمة من شأنها دعم تطور مبادرات الطب الدقيق في قطر".

وفي تعليقها على مدى أهمية المؤتمر، قالت الدكتورة أسماء آل ثاني، نائب رئيس مجلس أمناء قطر بيوبنك، ورئيس لجنة برنامج قطر جينوم:" تعتبر مثل هذه المؤتمرات والحوارات التي تضم خبراء دوليين، أمرًا حيويًا وهامًا لنجاح مشاريع أبحاث الطب الحيوي. ويعدّ هذا المؤتمر فرصة للباحثين والعلماء في قطر لمشاركة التقدّم الذي أحرزناه في مشاريعنا مع الخبراء الدوليين، بالإضافة إلى الاطلاع على أفضل الممارسات في هذا المجال؛ ما يعدّ أمرًا بالغ الأهمية لنجاح مساعي البنوك الحيوية على نطاق واسع في المنطقة والعالم.

ومع اقترابنا مع جعل الطب الشخصي أمرًا متاحًا للشعب القطري، فإننا نتقوم باتخاذ خطوات حاسمة من شأنها أن تثبت مدى أهميته وكفاءته في علاج الأمراض والوقاية منها. كما أن الدعم الذي نتلقّاه لبرامجنا البحثية من أصحاب المصلحة، والعلماء، وسكان دولة قطر؛ يعدّ من أهم العوامل التي تدفع باتجاه نجاح مشروعنا".

من جهته قال الدكتور جيم فوت، رئيس فرع المستودعات البيولوجية وبحوث العينات الحيوية في المعهد الوطني الأمريكي للسرطان، ورئيس تحرير الدورية الرسمية "الحفظ البيولوجي والبنوك الحيوية" للجمعية الدولية للمستودعات البيولوجية والبيئية؛ كلمةً سلط فيها الضوء على أهمية إدارة الجودة في مشاريع التعاون بين البنوك الحيوية الدولية قال فيها: " يعدّ المؤتمر الدولي للبنوك الحيوية 2019، دليلًا قاطعًا على مدى تقدّم قطر في فترة قصيرة نسبيًا في هذا المجال. ولا يحسب لقطر إنشاءها قطر بيوبنك فقط، وإنما تنظيم هذا الحدث الدولي الهام للبنوك الحيوية، الذي يجمع المشاركين من مختلف البلدان حول العالم، إضافة إلى المتحدثين والشخصيات المؤثرة من المؤسسات الدولية البارزة، لتبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات في هذا المجال".

وتابع الدكتور فوت قائلًا:" وأود أيضًا أن أبدي إعجابي بإجراءات الأتمتة ومراقبة الجودة التي وضعتها دولة قطر في منشآت قطر بيوبنك. كما أنه كان من الرائع رؤية التقدم المذهل والإنجازات التي حققها قطر بيوبنك، إضافة إلى عدد المشاركين الذين تم فحصهم حتى الآن، ولا سيّما ضمن النهج الشامل الذي تتبعه المؤسسة لدراسة السكان القطريين".

قطر بيوبنك، عضو مؤسسة قطر وجزء من قطاع البحث والتطوير والابتكار في المؤسسة، هو مبادرة بحثية على نطاق واسع، تُعنى بجمع البيانات والعينات الحيوية من السكان المحليين، ضمن مساعيه لتطوير حلول طبية مخصصة sللأمراض والمشاكل الصحية المختلفة السائدة في البلاد.

لمزيدٍ من المعلومات حول قطر بيوبنك يرجى زيارة الموقع الالكتروني التالي: www.qatarbiobank.org.qa/home