إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

April 15, 2019

معهد الدوحة الدولي للأسرة يشارك في المنتدى الأول للسكان والتنمية المستدامة

مشاركة

اختتم معهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر، مشاركته في المنتدى الأول للسكان والتنمية المستدامة، تحت عنوان "نحو منظور جديد للعلاقة بين السكان والتنمية المستدامة"، والذي عقد يومي 14 و15 أبريل في جامعة قطر.

نظم هذا المنتدى، الذي استمر على مدى يومين، قسم العلوم الاجتماعية بكلية الآداب والعلوم، جامعة قطر، بالشراكة مع كل من معهد الدوحة الدولي للأسرة، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، ومؤسسة قطر للعمل الاجتماعي واللجنة الدائمة للسكان. وهدف المنتدى إلى مناقشة علاقة السكان بالتنمية المستدامة وتوضيح العلاقة المتبادلة بين الموارد البشرية والتنمية المستدامة في قطر، إضافة إلى تحليل التحديات التي تواجه دور الشباب في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وبعد الكلمة الترحيبية التي ألقتها الأستاذة مريم المعاضيد، نائب رئيس جامعة قطر للبحث والدراسات العليا. ألقت الكلمة الافتتاحية الدكتورة شريفة نعمان العمادي، المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة، قائلًة: " إن أجندة التنمية المستدامة 2030، التي مثل اعتمادها إنجازًا لا نظير له في رسم أهداف المجتمع الدولي، وتحولًا نمطيًا نحو رؤية شاملة ومتكاملة للتنمية المستدامة الشاملة للجميع، تنطبق على جميع الناس في جميع البلدان".

وأضافت: "يقاس مدى نجاح الدول في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بمعيار النهوض بأشد الفئات فقرًا وضعفًا وأكثرها تعرضًا للإقصاء من خلال وضع القوانين، ورسم السياسات والبرامج، واتخاذ تدابير للقضاء على الفقر، ومكافحة التمييز، وضمان المساواة للجميع، وتمكين النساء والفتيات والشباب من الحصول على المعلومات والمهارات الحياتية والفرص اللازمة للعيش بعمر مديد والتمتع بعيش كريم".

وتلى الافتتاح، ثلاث جلسات، أولها حول "التركيبة السكانية وأثرها على التنمية المستدامة"، وتلتها مناقشة حول "السكان والصحة العامة والتنمية المستدامة"، و مناقشة حول موضوع "رأس المال الاقتصادي والاجتماعي والتنمية المستدامة".

وفي اليوم الثاني من المنتدى، قدمت الدكتورة شريفة نعمان العمادي ورقة مفاهيمية حول "السياسات الأسرية ومساهمتها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة". وتبعت هذه الجلسة ثلالث جلسات حول "الشباب والتنمية المستدامة" و"السياسات الأسرية والتنمية المستدامة" و"دور المجتمع المدني في إدماج الفئات السكانية الضعيفة في التنمية".

و طرح المنتدى من خلال جلساته مناقشات عامة حول قضايا السكان والتنمية المستدامة وأثر السياسات السكانية على تحقيق هذه الأهداف، بما في ذلك الهجرة الدولية، والتغيرات السكانية، والصحة الإنجابية، والتفاعلات السكانية والبيئية. إضافة إلى درس نتائج شيخوخة السكان والقضايا المتعلقة بالأطفال والشباب والتعليم والقوى العاملة. مع تسليط الضوء على التطورات في أساليب وبيانات قياس الظواهر السكانية، مع تقييم التقدم نحو تحقيق الأهداف المتعلقة بالصحة والتعليم والبيئة وقوى العمل والتنمية

يعدُ معهد الدوحة الدولي للأسرة معهدًا عالميًا معنيًا بوضع السياسات، وتنظيم فعاليات التوعية الداعمة للقاعدة المعرفية بشأن الأسرة العربية، وتعزيز السياسات الأسرية القائمة على الأدلة. ويشكّل المعهد جزءًا من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، ويتمتع بوضعٍ استشاري خاص مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة.