إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

ريبيكا تيلفورد

تشغل الدكتورة بيكي تيلفورد منصب مدير التعليم في المفوضية السامية للأمم المتحدة، وهي أخصائية في التعليم تصل خبرتها إلى 20 عامًا في مجال دعم الأطفال الذين تأثرت حياتهم بالأزمات والصراع. بعد ست سنوات من العمل في مجال الحوكمة الحضرية وحقوق الإنسان مع منظمة سكان الآحياء الفقيرة العالمية، انتقلت بيكي إلى كينيا في عام 2006، حيث أمضت أربع سنوات في شرق إفريقيا للعمل على حلول مبتكرة للتعليم ومشاركة الشباب مع منظمة "باموجا تراست"، و"إنترنيوز" و"مؤسسة بي بي سي ميديا أكشن". بعد عودتها إلى السودان، عملت ممثلة للدولة لدى مؤسسة أطفال الحرب – هولندا، وأطلقت الشركة الناشئة للتعليم الإلكتروني في السودان، التي تتضمن برنامجًا يستخدم الألعاب لتوفير تجربة تعليمية للأطفال المحرومين من التعليم.

كما تقلدت بيكي مناصب عدة في اليونيسف، منها تقديم المساعدة التقنية لوزارة التعليم في سورينام، من خلال المقر الرئيسي بنيويورك لدعم المكاتب في الدولة لدمج بناء السلام في البرامج التعليمية، كما كانت مؤخرًا حلقة الوصل فيما يتعلق بالتعليم مع فريق الابتكارات العالمية. قبل انضمامها للمفوضية، كانت تعمل مستشارًا تعليميًا في وزارة التنمية الدولية في بريطانيا، حيث أنهت فترة عملها كرئيس لفريق التنمية البشرية في وزارة التنمية الدولية لجمهورية الكونغو الديمقراطية. سعت بيكي بصفتها مرشحة لنيل درجة الدكتوراه بعد تخرجها من جامعة ليستر في عام 2018 إلى فهم الحقائق المحلية للتعليم باستخدام التكنولوجيا في مخيم داداب للاجئين في كينيا.