إظهار جميع النتائج

مستجدات فيروس كورونا (كوفيد-19)

للاطلاع على آخر المعلومات والمستجدات من مؤسسة قطر حول فيروس كورونا، يرجى زيارة صفحة التصريحات الخاصة بمؤسسة قطر

أخيم شتاينر

شرع أخيم شتاينر في تولي منصب مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في 19 يونيو 2017، وذلك لمدة أربع سنوات. وقد أكدت الجمعية العامة للأمم المتحدة ترشيحه في 19 أبريل 2017، بعد ترشيحه من قبل الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.

كما يشغل شتاينر منصب نائب رئيسة مجموعة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، التي تضم 40 كيانًا أمميًا ينشط في مجال دعم التنمية المستدامة.

وكان شتاينر على مدار نحو ثلاثة عقود رائدًا عالميًا في مجال التنمية المستدامة ومواجهة آثار التغير المناخي والتعاون الدولي. ولم يدخر شتاينر جهدًا في سبيل مناصرة قضايا الاستدامة والنمو الاقتصادي والمساواة للفئات الهشة، فضلا عن كونه يعتبر مدافعًا قويًا عن أهداف التنمية المستدامة.

وقبل التحاقه ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، عمل شتاينر مديرًا لمدرسة أكسفورد مارتن وزميلًا أستاذًا في كلية باليول التابعة لجامعة أكسفورد. كما عمل في العديد من وكالات منظومة الأمم المتحدة، حيث انكب على مقاربة عدة تحديات عالمية من منظور إنساني وتنموي. وقاد برنامج الأمم المتحدة للبيئة (2006-2016)، لمساعدة الحكومات على الاستثمار في التقنيات النظيفة والطاقة المتجددة. كما شغل منصب المدير العام لمكتب الأمم المتحدة في نيروبي، وسبق له أن شغل مناصب بارزة أخرى، بما في ذلك المدير العام للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة والأمين العام للجنة العالمية للسدود.

وقد أقام شتاينر في عدة بلدان في كل من إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط وأوروبا وأمريكا اللاتينية والولايات المتحدة. وحصل على درجة ماجستير في الفلسفة والسياسة والاقتصاد من كلية ورسستر التابعة لجامعة أكسفورد، علاوة على ماجستير من جامعة لندن - كلية الدراسات الشرقية والإفريقية.